المحتوى الرئيسى

البورصة تتراجع 1.1% بسبب مبيعات الأجانب رغم محاولات المصريين دفعها للصعود

06/27 16:09

تراجعت البورصة لليوم الثاني على التوالي، بفعل استمرار مبيعات الأجانب، في الوقت الذي اتجهت فيه تعاملات المصريين والعرب نحو الشراء، دون أن تحدث تأثيرا على حركة المؤشر.

وانخفض المؤشر الرئيسي للأسهم النشطة «egx30» بنحو 1.1%، بعد أن فقد  62 نقطة، ليستقر مع الإغلاق عند مستوى 5375 نقطة، فيما تراجع مؤشرا الأسعار بنسب طفيفة، بعد هبوط أسعار إغلاق 123 ورقة مالية، مقابل ارتفاع  41 ورقة، بتعاملات إجمالية 815 مليون جنيه.

وتباينت حركة تعاملات الأسهم القائدة، لينخفض سهم أوراسكوم للإنشاء وأوراسكوم تليكوم والمصرية للاتصالات والبنك التجاري الدولي، بنسب تراوحت بين 0.4% و3%، بينما ارتفعت أسهم بايونيرز القابضة ومجموعة طلعت مصطفى وعامر جروب بنسب لم تتجاوز 2%.

ومن ناحية أخرى، طالبت الهيئة العامة للرقابة المالية شركة القلعة للاستشارات المالية بضرورة الالتزام بأحكام القانون، خاصة ما يتعلق بالإفصاح.

وقالت الهيئة في بيان لها إنه يتعين علي الشركة الإفصاح للهيئة فور استلام أي إخطار كتابي من أي طرف لديه رغبة في الشراء أو لديه نوايا في تقديم عرض شراء أو في حالة التوقيع على مذكرة تفاهم أو خطاب نوايا أو اتفاق لإجراء فحص على الشركة أو أية اتفاقات أخرى ملزمة وغير ملزمة.

وأضافت أن الإخطار يشمل أيضا أي مفاوضات جدية بشان عرض الشراء المحتمل لشراء أسهم شركة «سيتادل كابيتال بارتنرز» المساهم الرئيسي في القلعة أو كامل أسهم شركة القلعة للاستشارات.

كانت القلعة قد نفت عدة مرات تلقيها أي عروض للاستحواذ على «سيتادل كابيتال بارتنرز»، لكنها عادت وكشفت عن وجود مفاوضات «شفوية» مع أكثر من طرف بشأن عملية الاستحواذ المحتملة.

وأشار البيان إلى ضرورة التزام راغب الشراء المحتمل بالتقدم إلى الهيئة العامة للرقابة المالية بعرض الشراء خلال مدة معقولة لا تزيد على 60 يوم من تاريخ الإفصاح.

وحذرت من أنه في حالة تقاعس راغب الشراء المحتمل عن تقديم عرض الشراء خلال المدة المحددة يحظر عليه التقدم بأي عرض للشراء على الشركة المعنية خلال الأشهر الستة التالية.

ويبلغ رأسمال الشركة المصدر والمدفوع 3.308 مليار جنيه موزعاً على 661.625 مليون سهم بقيمة إسمية 5 جنيهات للسهم .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل