المحتوى الرئيسى

مخرج الفيل في المنديل يطالب الفنان طلعت زكريا بالاعتذار للثوار

06/27 17:06

القاهرة - أ ش أ -

بعد أن نفذ المصريون وعدهم وقاطعوا أعمال الفنان طلعت زكريا ولم يرتادوا دور السينما التي تعرض فيلمه '' الفيل في المنديل'' بسبب موقفه المتخاذل من ثورة 25 يناير، وعلاقته الحميمة بالرئيس المخلوع حسني مبارك، طالب المخرج أكرم فريد الفنان طلعت زكريا بـ "الاعتذار" عن تصريحاته هذه لانها تسىء لكل فنان في مصر.

وقال أكرم "لم يعتذر الفنان طلعت زكريا عما بدر منه من تصريحات بشأن الثورة المصرية حتى الان، وهو مصمم على موقفه، ولا أعرف عناده الى أين سيوصله رغم الاضرار التي لحقت به".

وأضاف أن موقف طلعت زكريا من الثورة تسبب في عدم تحقيق فيلمه "الفيل في المنديل"أي ايرادات، وقال "كان هناك اجماع من الناس على عدم الذهاب لمشاهدة الفيلم، وايراداته كل يوم عرض لم تتجاوز 20 ألف جنيه، وهذا رقم هزيل للغاية رغم أن بطله فنان بقيمة طلعت زكريا ومنتج مثل السبكي".

وعن رأيه بشأن دور الفنانين في الثورة قال: "كلنا نزلنا ميدان التحرير خلال الثورة مثل تيسير فهمي وبسمة وجيهان فاضل وخالد ابو النجا وداوود عبد السيد وخيري بشارة، وهناك من لم يشارك وهاجم الثورة والثوار ربنا يسامحهم والفنان الذي يحب مصر بجد شارك في الثورة".

وأضاف أن الفنانين الذين لديهم أهداف شخصية أو من المستفيدين من النظام السابق هم الذين لم يشاركوا، وهذه مسألة تخصهم وكان املهم أن النظام يظل قائما حتى الآن حتى تستمر أوجه استفادتهم منه ،وكان هؤلاء لا يريدون أن يكون لدى المواطنين وعي".

وعن فيلمه "سامي اكسيد الكربون" الذي يعرض حاليا والنجاح الذي يحققه قال المخرج أكرم فريد: نجاح الفيلم كان متوقعا رغم تحذيرات من عرضه في هذا التوقيت، لذلك لم نخش عدم الاقبال على الفيلم رغم الظروف التي تمر بها البلد.

ومضى قائلا: "رغم التحذيرات من عرض الفيلم في هذه الفترة وعدم تحقيقه ايرادات إلا اننا قلنا لا توجد مشكلة، لأن الفيلم من النوعية الكوميدية وليس له علاقة بالثورة، وهذا كان من عوامل نجاح الفيلم لأن الجماهير تريد الضحك والخروج من جو السياسة".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل