المحتوى الرئيسى

طالبان الباكستانية تتوعد بشن هجمات ضد الغرب

06/27 12:49

اسلام اباد (رويترز) - هددت حركة طالبان الباكستانية وهي حليف وثيق لتنظيم القاعدة بشن سلسلة هجمات ضد أهداف امريكية وبريطانية وفرنسية انتقاما لمقتل أسامة بن لادن.

وقال ولي الرحمن محسود نائب زعيم حركة طالبان الباكستانية في تسجيل مصور اذاعته قناة العربية يوم السبت "ستشهدون قريبا هجمات ضد امريكا ودول حلف شمال الاطلسي وستكون فرنسا وبريطانيا في مقدمة اولوياتنا في اوروبا."

ويلقى باللوم على حركة طالبان الباكستانية في الكثير من التفجيرات الانتحارية بانحاء بالبلاد ولا تزال تمثل خطورة كبيرة رغم سلسلة من الهجمات التي شنها الجيش على معاقلها في شمال غرب البلاد على الحدود مع افغانستان.

ولكن لم تبرهن طالبان الباكستانية على قدرتها على شن هجمات متطورة في الغرب.

وفشلت المحاولة الوحيدة لطالبان الباكستانية لاحداث مجزرة في الولايات المتحدة. وادعت الحركة مسؤوليتها عن محاولة فاشلة لشن هجوم بسيارة مفخخة في ساحة تايمز سكوير بنيويورك العام الماضي.

لكن وكالات المخابرات الامريكية اخذت الامر على محمل الجد. وأضافت الولايات المتحدة لاحقا الحركة الى قائمة المنظمات الارهابية الدولية.

وظهر ولي الرحمن محسود في التسجيل محاطا برجال مسلحين وهم يسيرون عبر منطقة جبلية وعرة. وكان جالسا وبجانبه بندقية قنص فوق أعلى قمة تل وشرح خطط طالبان الباكستانية.

وقال ولي الرحمن محسود وهو مدرس سابق وصفه الاعلام الباكستاني بأنه أكثر حكمة وخبرة من زعماء طالبان الباكستانية الاخرين "اخترنا عشرة أهداف للانتقام لمقتل بن لادن."

ولم يتطرق لمزيد من التفاصيل. وظهر ايضا في التسجيل وهو يطلق نيران بندقية الية.

  يتبع

عاجل