المحتوى الرئيسى

زيدان: "انتج" ينمي الاقتصاد ويقضي على البطالة ويحسن الدخل

06/27 00:36

إيماناً منه كأحد أبناء هذا الوطن في هذه الفترة العصيبة التي يمر بها اقتصاد مصر من عدم استقرار، آثر أن يخوض تجربة الأعمال الحرة رغبة منه بأن يكون القطاع الخاص يداً بيد مع القطاع العام والحكومة حتى يعاد بناء الوطن ويعم الرخاء والاستقرار،

*ما هي فكرة المشروع وإلى أي شىء يهدف؟

أنا لدىّ إيمان كبير بأن لدينا طاقة بشرية هائلة، شباب ورجال ونساء مستعدون للعمل، ومحتاجون للعمل، لكنهم لا يعرفون ماذا يفعلون؟ وكيف؟، شباب مستعدون للعمل لكنهم يحتاجون لبداية طريق.. لمن يجمع القدرات المختلفة معا، حتى تتكامل وتكون مشروعات صغيرة تفيدهم جميعا.. والحقيقة أن عندي رؤية مستقبلية لتوجيه نوعيات المشروعات الصغيرة ذاتها، حتى تتكامل هي أيضا لتسد احتياجات الاقتصاد القومي..

الفكرة هي عبارة عن موقع لشبكة اجتماعية متخصصة في الاقتصاد، تخدم البلد عن طريق تسهيل بناء المشروعات الصغيرة والمتوسطة، ويهدف هذا الموقع إلى النهوض بالاقتصاد، والقضاء على البطالة، بالإضافة إلى تحسين الدخل عن طريق:

1- حل مشاكل المشروعات الصغيرة.

2- وضع نظام إداري للمشروعات التكاملية والقومية .

3- تحويل أي فكرة أو اختراع إلى مشروع منتج.

4- عمل شركات افتراضية متعددة الجنسيات.

5- عمل دراسات آلية للسوق واحتياجاته وتوقعات اتجاه النمو فيه.

* هل هناك أمثلة على ذلك؟

بالطبع لدينا مشاريع كثيرة، فباستخدام استراتيجيات معينة يمكننا – على الموقع – تحفيز الشباب على الاتجاه لنوعيات معينة من المشروعات، وليكن "زراعة عيش الغراب" مثلا، بهدف زيادة استهلاكه ونشره بين الأسر المصرية، ومن ثم تخفيف الضغط على استهلاك اللحوم.. مما سيؤدي إلى انخفاض أسعار اللحوم نفسها وحل أزمة أسعار اللحوم..

مثال آخر: يمكن تحفيز الشباب على عمل مشروعات تخدم تكنولوجيا المعلومات مثل عمل مواقع الإنترنت وبرامج الكمبيوتر والتسويق الإلكتروني وهذا دائماً مطلوب، مما يساعد على النهوض بالاقتصاد وزيادة التصدير للبرامج الآلية مثلما تفعل الهند.

إلى أي فئة عمرية تتوجهون بالفكرة؟

إلى كل المراحل العمرية، فمثلا رجل خرج معاش مبكر ومعه "قرشين" ولا يعرف كيف يستثمرهم.. بينما ابنه الشاب لا يجد عملا.. في النهاية لا يجد إلا أن يفتح "سايبر" أو "بلاي ستيشن" بجوار سايبر آخر، فقط لأنه يخشي المخاطرة فهو لا يعرف فكرة أخرى..!

• نساء لديهن وقت ويستطعن العمل من البيت لكن لا يعرفن كيف؟

• شاب لديه فكرة مشروع وليس لديه إمكانات مادية لتنفيذه.

• شخص لديه مكان ويريد استثماره في مشروع ما..

• شخص لديه خبرة ولا يعرف كيف يستفيد منها لزيادة دخله.

• طلاب المدارس الثانوية والكليات الذين يبحثون عن عمل في الإجازات، بل ويمكنهم العمل خلال الدراسة أيضاً من المنزل.

• موظف يبحث عن عمل إضافي لزيادة دخله وخبرته.

• صاحب ورشة أو محل أو مكتبة.... يريد زيادة مبيعاته.

• صاحب مشروع قائم بالفعل يريد التوسع بفتح فروع آخري أو زيادة المبيعات أو زيادة الجودة.

• شاب يبحث عن فرصة عمل.

• شيخ يبحث عن فرصة عمل من المنزل.

وتم بحمد الله إنشاء هذا الموقع http://www.entej.com لهذا الغرض.

*كيف يستطيع الموقع" حل مشاكل المشروعات الصغيرة "؟

هذا الموقع يحل مشاكل المشروعات الصغيرة عن طريق المشاركة، فعندما يقوم الشاب بعمل مشروع صغير يجب عليه أن يكون ملماً بالآتي:

1- التمويل: لابد من توافر رأس المال لتجهير كل العناصر اللازمة للإنتاج وتجهيز مكان الإنتاج.، حتى إذا كنت ستأخذ قرضاً من البنك فستتحمل وحدك مخاطر ضياع المال أو فشل المشروع.

2- الإنتاج: يجب أن يكون لديك خبرة جيده جداً في ما تحاول إنتاجه ومشاكل الإنتاج وفي الغالب يجب أن تقع في هذه المشكلات وتجد لها الحل بنفسك في المحاولات الأولى لعمل المشروع، بمعنى أنك مضطر لاكتساب الخبرة من خلال تجربتك الشخصية.

3- التسويق: معظم من يجيد الإنتاج لا يجيد التسويق وهنا نجد مشكلة كبيره حيث إنك تنتج ولا تستطيع بيع إنتاجك، مما يدفعك لإلغاء مشروعك وبالتالي خسارة رأس المال.

كيف يقوم الموقع بحل هذه المشاكل؟

يقدم موقع انتج حلول لهذه المشكلات لكي يزيل العقبات من أمام عمل المشروعات الصغيرة ويتيح أكبر فرصة لنجاح المشروع وذلك عن طريق التعاون بين الوظائف المختلفة لكي تعم الفائدة على الجميع بإذن الله.

فكما ذكرنا المشاكل التي ستواجهك إذا أقدمت على عمل مشروعك الصغير فسنعرض لك كيف يمكن لموقع انتج أن يساعدك على حل هذه المشاكل.

1- التمويل: عن طريق المشاركة في التمويل، ليس بالضرورة برأس المال ولكن يمكن المشاركة بمكان مجهز وبذلك لن تخسر ثمن تجهيز مكان إذا فشل المشروع، أيضا يمكن المشاركة بالمنتجات، مثلا يعرض أحدهم المشاركة ببطاريات الأرانب (لأنه يستطيع أن يتصرف فيها إذا فشل المشروع) وبذلك تقل الحاجة للسيولة فلا تشتري بها إلا الأشياء التي لا يستطيع الآخرون المشاركة بها.

2- الإنتاج: أولا يجب عليك قراءة دراسة الجدوى وخطوات المشروع وأيضا تجارب الناس السابقة على المشروع من على موقع انتج، لا تخجل من وضع أي سؤال عن المشروع في المنتدى المخصص بذلك على موقع انتج، أيضاً يمكنك تحسين إنتاجك بمشاركة خبراء في هذا المجال (المشاركة تعني دفع نسبة من الربح ولتكن مثلا 10%).

3- التسويق: يمكنك مشاركة محترفي التسويق بمقابل نسبة من الأرباح مما يستطيعون بيعه لك، يقوم الموقع بعرض منتجات مشروعك للمشروعات التكامليه (إذا كان مشروعك يخدم أحدها) وبذلك يوفر طريقة جيدة للتسويق.

*كيف يعمل الموقع؟

يقوم العضو بإنشاء مشروع جديد ويطلب فيه أي شيء ينقصه ويقوم باقي الأعضاء ممن يستطيعون تقديم هذا الشيء المطلوب بالاشتراك مع هذا العضو حتى يكتمل مشروعه.

كمثال أنا أستطيع أن أربي أرانب وعندى مكان ولكن ليس عندي بطاريات وأريد إشرافا بيطريا على الأرانب وأيضا أريد شخصا يقوم بالتسويق، لذلك أقوم بإنشاء مشروع من نوع تربية أرانب وأطلب كل هذه الأشياء ويقوم الأعضاء بالدخول على صفحة مشروعي والاشتراك معي بهذه الأشياء وكل مشترك يأخذ نسبة من الأرباح، وبذلك أقلل التكاليف "والمخاطرة" وأتفرغ للإنتاج. قس على هذا كل أنواع المشاركة "بالمكان أو بالمال أو الخبرة أو المنتج".

والموقع أيضا به الآتي:

1- أكثر من 200 نوع من المشروعات قابلة للتنفيذ ومعظمها معه دراسات جدوى مبدئية وخطوات عمل هذا النوع من المشاريع، بالإضافة إلى منتدى خاص للأسئلة المتعلقة بالمشاريع وآخر للخبرات السابقة، كما يستطيع الأعضاء وضع أنواع جديدة.

2- المشروعات التكاملية

a. تم إنشاؤها لتحاكي التجربة الصينية في الإنتاج (كل مجموعة تنتج شيئا بسيطا يدخل هذا الإنتاج كمدخلات لأشياء أكبر).

b. وهي نوع من المشروعات يعتمد على عدة أنواع أخري، مثلا لعمل مشروع إنتاج وتصدير عيش الغراب سنحتاج للمشروعات الفرعية التالية:

i. 100 مشروع زراعة عيش الغراب

ii. 5 مشروعات للإشراف على عيش الغراب

iii. 10 مشروعات توفير أدوات الزراعة لعيش الغراب

iv. 4 مشروعات تغليف عيش الغراب

c. سنلاحظ أن المشروع الأساسي وهو زراعة عيش غراب أعطى حافز لإنشاء مشروعات مساعدة له لتسهيل عمله.

d. كذلك يمكن هذا النوع رجال الأعمال ورجال الاقتصاد من إدارة مجموعات من الناس المهتمين بعمل مشروع مع بعضهم البعض بشكل يمكنهم من تحويل البلد لمصنع كبير.

*ما يحتاجه المشروع ليكتمل؟

أدعو كل وسائل الإعلام لنشر الفكرة والوقوف بجانب الشباب عمليا وليس بالكلام فهذا المشروع هو لوجه الله والوطن.. وأرجو أن نجد تعاونا وتكاتفا لتحقيق أهدافه فنحن بحاجة إلى:

- مشاركة الشباب لنا في استكمال دراسات الجدوي الناقصة وخطوات المشروع ووضع خبراتهم السابقة.

- تمويل من رجال الأعمال لنوعيات معينة من المشروعات الصغيرة تشجيعا لها..

- قيام رجال الاقتصاد بوضع خطط للمشروعات التكاملة وتوجيه الشباب لها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل