المحتوى الرئيسى

العرابي: لن نكون أداةً لحصار الفلسطينيين

06/27 09:49

القاهرة- وكالات الأنباء:

رفض وزير الخارجية محمد العرابي التعليق حول قلق الكيان الصهيوني من صعوده إلى منصب الخارجية المصرية، وقال في تصريحاتٍ للمركز الفلسطيني للإعلام عقب أدائه اليمين الدستورية أمس: "إن القضية الفلسطينية هي على رأس الملفات التي سأضعها على مكتبي، ويجب أن يطمئن الفلسطينيون كافةً أن مسار الخارجية المصرية تجاه القضية الفلسطينية لن ينحرف عن الطريق الذي رسمه الوزير السابق نبيل العربي، وسنبدأ من حيث انتهى".

 

وأكد العرابي أن الخارجية المصرية ستظل حريصةً على التنسيق مع الجانب الفلسطيني في استمرار فتح معبر رفح بشكلٍ كامل في إطار تنسيقي مع الجانب الفلسطيني يسهل عمليات عبور الأفراد عبر المعبر، مشددًا على أن سياسة مصر حاليًّا لن تتراجع إلى الخلف، أو أن تكون أداةً لحصار الفلسطينيين.

 

وأشار العرابي إلى أن مصر حريصةً على استمرار اتفاق المصالحة الفلسطينية دون أية عوائق أو ضغوط، مشددًا على ضرورة عودة الطرفين إلى التوافق على الملفات المختلفة بينهما، مؤكدًا أن مصر ستعود إلى دورها الريادي على المستوى العربي والإسلامي والإفريقي والدولي.

 

وقال: إن إفريقيا من أولويات السياسة الخارجية المصرية، وإن تنمية العلاقات مع إفريقيا لن تركز على ملفات بعينها، وأوضح أن اتجاه السياسة المصرية هو التعاون مع الدول الإفريقية في كل المجالات بغض النظر عن الاختلافات في بعض الملفات مثل مياه النيل.

 

وأوضح أنه كلف بالسفر إلى جوبا في الثامن من الشهر المقبل؛ ما يعكس الاهتمام المصري بالملف الإفريقي والسودان.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل