المحتوى الرئيسى

آخر الأخبار:والي جنوب كردفان يؤكد عودة الهدوء للولاية بعد يوم من مقتل 11 ببلدة تورالي

06/26 21:32

ولاية جنوب كردفان

أدى اندلاع القتال في جنوب كردفان إلى نزوح عشرات الآلاف من المنطقة

قال أحمد هارون والي ولاية جنوب كردفان إن الحياة عادت الى طبيعتها بعد أعمال عنف استمرت عدة اسابيع في المنطقة.

واضاف هارون المتهم بارتكاب جرائم حرب من قبل المحكمة الجنائية الدولية إن السكان الذين نزحوا عن الولاية بدأوا بالعودة اليها.

واتهمت منظمات حقوق الانسان السلطات السودانية باجبار السكان على النزوح عن مناطقهم بالقوة على الرغم من الاشتباكات العنيفة بين الجيش الحكومي السوداني ومقاتلي من قبائل النوبة.

وتأتي تصريحات هارون بعد يوم من مقتل 11 شخصا في هجوم شنه مسلحون يشتبه في أنهم على صلة بالجيش الحكومي السوداني على بلدة في الجنوب في تصعيد لأعمال العنف مع اقتراب الإعلان الرسمي عن انفصال جنوب السودان الشهر المقبل.

وقال دومينيك دينق مفوض إحدى ولايات الجنوب إن ثمانية من أعضاء الميلشيا المسلحة قتلوا إضافة إلى ثلاثة من قوات جيش جنوب السودان في هجوم وقع في بلدة تورالي.

نازحون

وتأوي بلدة تورالي عشرات الآلاف من السكان الذين نزحوا من الشمال ومن منطقة ابيي المتنازع عليها بعد اندلاع أعمال العنف هناك.

وأضاف دينق " الشهر الماضي وصل حوالي 40 ألف شخص تورالي وهي بلدة تقع إلى الجنوب مباشرة من أبيي".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل