المحتوى الرئيسى

‮"كلمات‮" ‬مسلسل ينافس بالوجوه الجديدة

06/26 19:27

قال المخرج وائل فهمي عبدالحميد‮: ‬إن تجربة تقديم وجوه جديدة يتيح فرصة أفضل للشباب للظهور وإيضاح موهبتهم وتكون المنافسة بينهم أقوي من مشاركة الشباب في مسلسلات النجوم حيث تكون فرصة ظهورهم أضعف،‮ ‬بالإضافة إلي أن الأجور العالية للنجوم أحياناً‮ ‬تأتي علي حساب إنتاج العمل لكن شركة يونيفرسال وضعت للمسلسل ميزانية كبيرة،‮ ‬بحيث يتم صرفها علي الصورة وعلي مواقع التصوير وعن الصعوبات التي واجهته،‮ ‬أكد أنه يجد متعة في التعامل مع الوجوه الشابة خاصة إذا كانوا موهوبين‮. ‬وقال أنا أشعر بأنني أصنع نجماً‮ ‬وأعلمه كيف يتعامل مع الكاميرا وأنا اخترت هؤلاء الشباب من معهد فنون مسرحية ومعهد سينما،‮ ‬ومرنتهم لأكثر من شهرين حتي أصنع منهم نجوماً‮ ‬وكل عمل يقتضي تعب لذلك لم أشعر بأي صعوبات،‮ ‬بالإضافة إلي أنني أتوقع نجاحاً‮ ‬كبيراً‮ ‬لهذا المسلسل لأن ثورة يناير التي صنعها الشباب ستتيح ثورة أيضاً‮ ‬في الدراما في تقديم وجوه جديدة وإعطاء فرصة للجمهور لمتابعة هؤلاء الشباب خاصة أن الموضوع الذي يناقشه المسلسل موضوع مهم حول فساد الأطباء والأبحاث العلمية التي تستغله الدول الغربية لمصريين وأعتقد أن الثورة ستحدث ثورة في اختيار الموضوعات،‮ ‬حيث سيكون هناك اختلاف في تناول الموضوعات،‮ ‬ورغم أنني لم أتناول ثورة يناير ضمن أحداث المسلسل إلا أن تناول الأسباب التي أدت للثورة الآن هو الأفضل لأن الثورة لم تنته ولا يمكن تقديم عمل عنها الآن،‮ ‬وأكد وائل أن الشركة لم تجد مشكلة في تسويق المسلسل لأن القنوات متفهمة تماماً‮ ‬أن عمل الوجوه الجديدة يحقق نجاحاً‮ ‬خاصة إذا كان إنتاج العمل مصروفاً‮ ‬عليه بشكل محترم‮.‬

أما الفنان الشاب حسن حرب فأكد أن هذا العمل هو أول بطولة مطلقة له بعدما شارك في العديد من الأعمال كان آخرها مع المخرج خالد يوسف،‮ ‬إلا أن شركة الإنتاج أعطتنا فرصة البطولة الجماعية لمجموعة من الشباب وأنا أشكرهم لأنهم راهنوا علي كفاءتنا،‮ ‬والمخرج وائل فهمي عبدالحميد تعامل مع هذا الوضع بالتمرينات الكثيرة وكان صبوراً‮ ‬في التصوير،‮ ‬مما ساعدنا علي إزاحة الرهبة وهي بالنسبة إلي تجربة مختلفة رغم أني تعاونت مع مجموعة كبيرة من المخرجين من قبل،‮ ‬إلا أن السيناريو كان مليئاً‮ ‬بالمفاجآت،‮ ‬خاصة أنني أجسد جانب الشر فيه وهو دور جديد علي بعيد تماماً‮ ‬عن ثورة يناير وهذا أكثر ما أعجبني فيه لأن أغلب الأعمال التي يتم تصويرها الآن ستكون عن الثورة لذلك هذا العمل سيكون تجربة مختلفة تماماً‮.‬

وتقول الفنانة الشابة روان أنا أجسد دور شذا شخصية قوية تحدث لها العديد من المشكلات التي تعمل بها وتضعف أمام الضغوط التي تجبرها علي التعاون مع جانب الشر،‮ ‬فهو يناقش فكرة إجراء الأبحاث العلمية علي الأطفال وعلي البشر بوجه عام وهو علم محرم دولياً،‮ ‬إلا أن بعض الأشرار يقررون أن يبيعوا ضمائرهم للتعاون في هذه التجارة‮. ‬وأضافت أن هذه هي ثالث تجربة لها بعد مسلسل‮ »‬حقي برقبتي‮« ‬و»الجامعة‮« ‬واختارها المخرج بعد أن رآها في مسلسل الجامعة التي كانت أول بطولة لها وعرض علي قناة‮ »‬إم بي سي‮« ‬وعبرت روان عن تخوفها من تجربة الوجوه الجديدة مؤكدة أن هذه التجارب يتم التعاون فيها كجماعة بمعني أن عناصر العمل لابد أن تكون متكاملة وإذا شل عنصر تفشل باقي العناصر،‮ ‬لذلك أتمني أن يحظي العمل بنسبة مشاهدة عالية‮.‬

ويقول الفنان الشاب‮ »‬آسر علي‮« ‬أجسد دور‮ »‬علي‮« ‬الذي يستخدمونه ليجروا عليه الأبحاث ويفاجأ بخديعة لأنه يدخل إلي المستشفي ويفاجأ بأن الغرض هو إجراء الأبحاث التي قد تؤدي إلي وفاته،‮ ‬وقال‮: ‬إنه يدرس في معهد السينما،‮ ‬،و»كلمات‮« ‬هي ثاني تجربة له بعد مسلسل الجامعة وأضاف أنه رغم تخوفه من التجربة إلي أن المخرج وائل فهمي ساعدهم كثيراً‮ ‬في التدريب علي الوقوف أمام الكاميرا،‮ ‬وإعادة المشاهد أكثر من مرة للوصول إلي أفضل نتيجة‮.‬

أما الفنان‮ »‬رءوف مصطفي‮« ‬فأكد أنه سعيد بهذه التجربة التي يجسد فيها محور الشر الرئيسي،‮ ‬وقال إن كونها تجربة شباب هي ما دفعته للمشاركة في هذا العمل رغم تعبه إلا أنه متفائل في أن يكون هذه المسلسل بداية جديدة للنجوم الشباب الذين اعتادوا تقديم المسلسلات القصيرة والست كوم لكن مشاركتهم في هذا العمل ستتيح لهم فرصة في البحث عن النجومية خاصة أن المخرج اختارهم بعناية شديدة من بين المئات في معهد السينما إلا أنني متفائل لأن تكون هذه التجربة بداية لثمار الثورة الجلية خاصة في اختيار الموضوعات المحترمة‮.‬

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل