المحتوى الرئيسى

«الديب»: مبارك «زعلان» من الشعب لأنه «لا يذكر إلا السيئات»

06/26 19:04

قال فريد الديب، محامي الرئيس السابق حسني مبارك، إنه أعد التماساً سيقدمه إلي المشير محمد حسين طنطاوي، رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة، لسرعة استدعاء الدكتور «ماركس بوشلير»، الأستاذ بمستشفى هايدلبرج الألمانية، لمتابعة حالة الرئيس السابق حسني مبارك.

وكان  بوشلير أجرى لمبارك عملية جراحية في مستشفي هايدلبرج الألمانية في مارس 2010، استأصل فيها الاثنا عشر بالكامل، وجزءاً من البنكرياس «رأس البنكرياس»، والقناة المرارية بعد أن ثبت وجود ورم خبيث بها.

 وأوضح الديب، أن مبارك في حالة «زعل مستمر»، ويقول «لم أكن أتصور أن ألقي كل هذا من بلدي وشعبي الذي لا يذكر إلا السيئات ولا يتذكر شيء طيباً فعلته»، ولفت الديب إلى أن مبارك لا يقرأ الصحف أو يشاهد التليفزيون.

وحول ما قاله الدكتور عبدالحميد أباظة، مساعد وزير الصحة للشؤون الفنية والسياسية، بأن الوزارة لا تمتلك أي مستند علمى يؤكد إصابة الرئيس السابق بالسرطان، قال الديب في تصريحات لـ«المصري اليوم»، إن هذا الكلام لا ينفي إصابة الرئيس بالسرطان، لأن التقارير التي تثبت ذلك لم تصدر عن وزارة الصحة، وربما هذا هو سبب عدم علم «أباظة» بها.

وأضاف أن مرض مبارك بالسرطان ثابت في التقرير المؤرخ بتاريخ 10 مايو 2011 الذي وضعه كلاً من اللواء طبيب، بهاء الدين عباس عبدالسلام ، مستشار الجهاز الهضمي بالقوات الجوية، والعميد طبيب محمد سعيد حسن، مستشار أمراض القلب والأوعية الدموية بالقوات الجوية، والدكتور محمد علي الديب، مستشار القلب برئاسة الجمهورية، وأشار إلى أنه تأكد أيضاً  من إصابة مبارك بالسرطان من الكشف والتقرير الصادر بتاريخ 24 مايو 2011 بمعرفة اللجنة السداسية التي شكلها النائب العام.

ولفت الديب إلى أن تقرير اللجنة السداسية جاء فيه أن «المريض محمد حسني مبارك، يعاني من ورم خبيث أسفل القناة المرارية بناءً على التقارير والأشعة التي أجريت له قبل العملية، وتم تشخيص المرض بالمركز الطبي العالمي في يناير 2010، ثم سافر المريض للعلاج بمستشفي هايدبرج بألمانيا حيث أجريت له عملية جراحية كبرى ولا توجد أية تقارير عن العملية الجراحية أو ما ذكر عن الورم والتقارير موجودة في المستشفي الألماني، والمريض لم يتلقي أي علاج كميائي أو إشعاعي أو يجري متابعته بعد العملية، وأنه بالكشف الإكلينيكي لم يثبت أنه مريض بالسرطان ولكنه لم ينفي وجود ارتداد للورم»، وأشار الديب إلى أن اللجنة طلبت تقارير حالة مبارك الموجودة في المستشفي الألماني.

وأكد الديب أن الحالة الصحية للرئيس السابق فى غاية السوء وتنذر بخطر موضحاً أن مبارك يعاني من مضاعفات في القلب، وتعرضه للجلطات، وأنه يعاني من وهن شديد في العضلات يعوقه عن المشي والحركة دون مساعدة، وأن زوجته هي التي تساعده علي النهوض والمشي.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل