المحتوى الرئيسى

عودة كاهن قرية بنى أحمد الغربية تاوضروس جورجى إلى القرية دون مباشرة أعمال خدمته

06/26 19:02

عاد عصر اليوم كاهن كنيسة قرية بنى أحمد الغربية بمحافظة المنيا تاوضروس جورجى إلى منزله الملحق بكنيسة القرية دون أن يمارس خدمته الفعلية فى الصلاة أو فى لقاء الوافدين على الكنيسة.

يذكر أن الكنيسة حوصرت يوم الخميس الماضى من قبل جماعات سلفية مكونة من 300شخصا هددوا بإقتحام الكنيسة وإخراج كاهنها بالقوة مالم يتم إخراجه من القرية والكنيسة حيث يتهمونه بإثارة الفتنة من خلال قيامه بشراء منازل حول الكنيسة محاولا توسعتها بالرغم من القلة العددية للأقباط فى القرية

وقد أكدد مصدر من مطرانية المنيا وأبوقرقاص صحة خبر عودة الكاهن قائلا إن من يحدد كهنة وقساوسة الكنائس هى المطرانية وحدها وليس غيرها مؤكداً فى الوقت ذاته أن جميع تراخيص الكنيسة سليمة.

الجدير بالذكر أن القرية شهدت حصارا مماثلالً للكنيسة فى مارس الماضى بسبب نفس الموضوع

كما شهدت اشتباكات طائفية أسفرت عن جرحى فى صيف عام 2009بسبب توسعة الكنيسة

وتعزز قوات الأمن تواجدها المستمر فى القرية منذ عامين تقريبا حيث تدفقت 4سيارت أمن مركزى حاملة للجنود لتدعيم القوات الموجودة بالقرية .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل