المحتوى الرئيسى

الإنجليز يستغلون حادثة "كارلوس" لتشويه سمعة "روسيا"

06/26 15:41


واجه الإعلام الإنجليزي رئيس اللجنة المنظمة لنهائيات كأس العالم 2018 "أليكسي سوروكين" بسؤاله عن واقعة تعرض لاعب نادي "إنزي" الروسي (روبيرتو كارلوس) للعنصرية يوم الأربعاء الماضي حين قام المشجعين بإلقاء ثمرة (موز) عليه أثناء تمريره الكرة في الدقيقة الأخيرة من المباراة التي جمعت فريقه بنادي كوبيتوب وهو نفس الأمر الذي سبق وحدث معه قبل ثلاثة أشهر من الآن في مباراة أخرى ببطولة الدوري الروسي.

إنجلترا سلطت الضوء على الحادثة بكافة تفاصيلها بما انها خسرت حق تنظيم مونديال 2018 في وقت سابق من العام الماضي أمام الملف الروســي، وتحاول ابراز عيوب الجماهير الروسية العنصرية والتي سبق وفعلت نفس الأمر مع لاعب المنتخب النيجيري "بيتر أودمينجي" حين قامت جماهير فريقه السابق "لوموكتيف موسكو" برفع لافتات عنصرية ضده وطالبت بالإطاحة به من النادي لينتقل الصيف الماضي لويست بروميتش ألبيون دون التعرض لأي اهانات عنصرية هناك ويتمكن من تسجيل أكثر من 15 هدف في أولى مواسمه بالبريميرليج.

رئيس اللجنة المنظمة لمونديال 2018 "سوروكين" قال في تصريحاته "من الصعب جداً أن نُسيطر على العنصرية، لكن الاتحاد الروسي على استعداد لسن بعض القوانين للحد من هذه الظاهرة لأن الوضع يزداد تفاقماً".

ونفى "لا أعتقد أن مثل هذه الحوادث القليلة قد تؤثر على شكلنا أمام الهيئات العالمية قبل تنظيم كأس العالم 2018، نعم هناك حوادث كثيرة لكنها لا تعبر بالضرورة عن اتجاهات مجتمعنا المحلي".

الاتحاد الروسي عاقب (بطل الدوري الروسي) نادي زينيت سان بطرسبرج بغرامة مالية وصلت لـ 6250 جنيه إسترليني لإلقاء أحد مشجعيه الموز على روبيرتو كارلوس، وقد يكرر نفس الأمر مع نادي "كوبيتوب".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل
http://u.goal.com/128100/128159.jpg