المحتوى الرئيسى

أحمد محمد زهران يكتب: مليون سور

06/26 15:02

لما تحس إنك طبيت

لما يكون قلبك بيضايقك

لما يكون إحساسك غالبك

اوع تسلم أو يوم تضعف

حكم عقلك

خلى مشاعرك آخر الصف

خاف م الحب ياصاحبى دا أعمى

ميخلكش تشوف قدامك

تبقى تملى سجين أحلامك

تبنى قصور فى القلب عشانها

تيجى فى الآخر

يقع السور منهار بكلامها

وانت تشيل قلبك مكسور

وتلف الدنيا معاك وتدور

ومحاوط قلبك مليون سور

اكمنك إحساسك صادق

مش جاى بتلعب بتصادق

كان الجرح عميق وكبير

خطفك جابك جوا البير

وأنت ياعينى ضعيف وأسير

قاعد بتلملم فى كسور

ومحاوط قلبك مليون سور

وإن جالك مخلوق يداويك

فهو ولا مارد ولا عصفور

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل