المحتوى الرئيسى

الجمل: لم أتراجع عن"الدستور أولاً"

06/26 14:06

نفى د. يحيي الجمل نائب رئيس مجلس الوزراء ما تردد عن هجوم بعض شباب الاخوان عليه أثناء استضافته في نادي الإتحاد السكندري مساء أمس مطالبين بإقالته , وقال إن من هاجموه هم "شوية عيال" مهرجة وليسوا أعضاء في جماعة الإخوان المسلمين.

وأكد أنه تم استقباله بحرارة في حزب "الحرية والعدالة" , وفي الاتحاد السكندري استقبل بحرارة من البعض والبعض الآخر هتف ضده ولكنه لم يتبين فحوي هذه الهتافات.

وأوضح أنه لم يتراجع عن رأيه أن الدستور يجب أن يوضع قبل الانتخابات لأن علمه وتخصصه ومعرفته بالقانون الدستوري تحتم وضع الدستور أولا , ولكن أيضا الاعلان الدستوري واجب النفاذ ولا يمكن الالتفاف حوله,ولكن يمكن تعديله من قبل المجلس الأعلي للقوات المسلحة إذا اقتنعت بضرورة تعديله.

وقال إن الخلاف حول الدستور أولا أم الانتخابات أولا أمر مشروع , ولكن مسألة لي الذراع والعنق وعدم فهم الأمور فهما عميقا هو العيب مؤكدا أن الناس الآن لا تريد أن تسمع والكل عايز "يزعق وبس".

وأكد أنه ليس له علاقة باستقالة د. علي الغتيت رئيس مجلس مستشاري رئيس الوزراء , وأنه أرسل بيانا لصحيفة "المصري اليوم" يكذب فيه الخبر الذي نشرته حول الخلافات بينه وبين الغتيت.

وأعرب عن تقديره للغتيت مشيرا إلي انه هو من بحث له عن مكان يجلس فيه في مجلس الوزراء بدلا من أن يظل طائرا في الهواء – علي حد وصفه-.

 

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل