المحتوى الرئيسى

رضوان: مستقبل الاقتصاد المصرى فى الاستثمار والتجارة وليس فى الاقتراض

06/26 13:50

القاهرة - أكد الدكتور سمير رضوان وزير المالية الاحد أن مستقبل الاقتصاد المصرى الحقيقى يكمن فى زيادة حجم الاستثمارات وتنمية الصادرات والتجارة الدولية وليس فى الاقتراض، منوها بحرص الحكومة على إزالة كافة معوقات الاستثمار وسرعة حل أية مشكلات تواجه المستثمرين بالسوق المصرية حسبما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط .

جاء ذلك خلال لقاء الوزير مع جون ماكين عضو مجلس الشيوخ الأمريكى والمرشح السابق للرئاسة الأمريكية الذى يزور القاهرة حاليا على رأس وفد يضم رؤساء كبرى الشركات الامريكية المستثمرة فى مصر مثل كوكاكولا العالمية وبروكتل اند جامبل وبيوينج والماريوت وجنرال اليكتريك، كما حضر اللقاء السفيرة الأمريكية بالقاهرة مارجريت سكوبي.

وقال رضوان "إن الحوار المجتمعى الذى أجرى حول مشروع الموازنة الجديدة أفرز آراء تتحفظ على تزايد نسب العجز بالموازنة وبالتالى الاقتراض الخارجى، مؤكدا أنه استجابة لتلك الآراء تم تعديل مشروع الموازنة وتخفيض حجم هذا العجز ليتناسب مع الموارد المحلية المتاحة لتغطيته، مشيرا إلى حرص الحكومة على استمرار التعاون الفنى مع المؤسسات الدولية مثل صندوق النقد والبنك الدوليين واستمرار العلاقات الممتازة معهما.

وأكد حرص الحكومة على دعم القطاع الخاص واستمرار دوره المهم فى التنمية الاقتصادية الذى يتمثل فى عدد من المحاور منها تطوير مشروعات البنية التحتية مثل الطرق والكبارى وتحسين كفاءة شبكات الكهرباء والمياه والصرف الصحى، وتنمية رأس المال البشرى من خلال زيادة الانفاق العام على قطاعات التعليم والصحة والاسكان لرفع كفاءة القوى البشرية بما يتناسب مع احتياجات مشروعات القطاع الخاص.

وعلى صعيد متصل،أشاد رؤساء الشركات الأمريكية بالثورة المصرية والاتجاه الديمقراطى والشفافية والحرية المتزايدة التى يتمتع بها الشعب حاليا، مؤكدين حرصهم على نجاح الثورة ودعمها وذلك من خلال العمل على زيادة الاستثمارات الأمريكية بمصر فى الفترة المقبلة وتنمية القطاع السياحى باعتبار هذين النشاطين الأكثر توفيرا لفرص العمل التى يحتاجها الاقتصاد المصرى.

وعرض الوفد الأمريكى مساعدة الشركات المصرية الصغيرة والمتوسطة للعمل كموردين للشركات الامريكية الكبرى ، وهو ما سيسهم فى زيادة حركة التجارة بين مصر والولايات المتحدة الأمريكية.

وأكد الوفد أن الاستقرار الاقتصادى والاجتماعى لمصر هو الركيزة الأساسية لاستقرار منطقة الشرق الأوسط والعالم بأسره، مشيرا إلى أن مصر دولة عريقة وذات حضارة عظيمة تستحق مساعدة دول العالم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل