المحتوى الرئيسى

مصراوي يرصد جولة عمرو موسى في حواري الاسكندرية

06/26 13:03

الاسكندرية - وسام محمد:

''التحرك وسط الجماهير''.. هو الشعار الأساسي الذي اختارته حمله عمرو موسي في زيارتها الرسمية الأولى للاسكندرية.. في محاولة للتقرب أكثر من المواطنين، والتخلص من مطاردة شبح النظام السابق.

وحرصت اللجنة المنظمة على اختراق المناطق العشوائية والمقاهي الشعبية وزيارة التجمعات المختلفة من القلعة وحتى الجامع والكنيسة.. رغم اختيار موسي للإقامة في أحد الفنادق الشهيرة بمنطقة وسط البلد وتناوله العشاء في أحد المطاعم البحريه الشهيرة أيضًا!

وقال موسى انه تعلم  الدرس من  جوله الصعيد الأخيرة، وان عليه ان يتحرك وسط الناس ويستمع جيدا لهم "..فتطورت ملامح خطة الحملة الرئاسية.. ليختار موسى القطار كوسيلة عامة للوصول إلى الاسكندرية، الذي لم يفرق بينه وبين احد.. فتعطل جراره لمده تزيد عن الساعة وسط سخط الركاب وانصار موسي، الذي أبدى استياءه قائلا إن  هذا "اقذر قطار ركبه، وكأن التدهور الشديد الذي اصاب مستوى السكه الحديد في مصر كان بمثابة المفاجأة عند المرشح المحتمل للرئاسة، الذي وعد بالعمل على تطوير وتعديل العمل في السكك الحديدة ".

وبعد لقاء قصير مع الصحفيين في أحد الفنادق الشهيرة بمنطقة محطة الرمل، دافع خلاله موسى عن نفسه رافضًا وصفه برجل النظام السابق، قائلا إنه كان يخدم مصر، وان هذه أحكام وادعاءات سطحية، كما تطرق إلى رفض الاستفتاء العسكري الذي حصل علي مرتبة متأخره فيه، قائلا إن نتائجه طريفه للغايه!

بعد ذلك؛ توجه موسى إلى مقهي "انح " الشعبي الشهير بالاسكندرية،ليلتقي باأهالي منطقه بحرى مساء الامس  لمدة تقارب  نصف ساعه ، عقب  انتهاء  فوز الأهلي  ، ليبادره احد المواطنين " وشك حلو علينا يا ريس "..وحرص موسي علي  مصافحه المتواجددين، كما استمع  إلى   معاناه والد احد شهداء الثوره ،بعدها فضل موسي العشاء في احد المطاعم الشهيره  لتناول العشاء  باحد المطاعم الشهيره بمنطقة بحرى ،ليفضل الذهاب بعد ذلك  إلي قلعة قايتباي مترجلا علي قدميه ..حيث استوقفه احد الباعه الجائلين الذي قام بسرد مشاكل ابناء بحري  وخاصه  صعوبه بناء اكشاك او محلات سياحيه لهم بدلا من جلوسهم في العراء ..

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل