المحتوى الرئيسى

الشماع يفجر مفاجأة عن اول مكان لانطلاق الحضارة المصرية القديمة

06/26 15:23

 

فجر بسام الشماع الباحث فى علم المصريات مفاجأة من العيار الثقيل حيث كشف النقاب عن مكان انطلاق الحضارة المصرية القديمة ذات المجتمع المنظم وذات التفكير المبتكر والمثمر وذات التأثير عن حضارات العالم وهى " نبتا بلايا " والتى تقع بالصحراء النوبية.

وأشار الشماع فى تصريح خاص لموقع-اخبار مصر الاحد-أن"نبتا بلابا"كانت مكتظة بالسكان من قبل مجموعة من المصريين الأوائل منذ 12.000 عام إلى 7.300 عام ، اى قبل حضارة المصرى القديم ( الفرعونية) ،وهناك اعتقاد أن الحياة البشرية استمرت حتى منذ 4.800 عام مضت ،بالاضافة الى ان هؤلاء الأوائل تركو آثار لهم شيدت ما بين 6.500 إلى 4.500 عام مضت.

واكد الباحث فى علم الاثار ان هذة المجموعة من المصريين الأوائل تركوا اثرا ربما لا يكون هرماً أو معبداً شاهقاً، ولكنه أثر يعتبر من أهم آثار الحضارات البشرية جمعاء، وهو "دائرة التقويم السنوى ".

واوضح ان هذا الاثر عبارة دائرة من الاحجار تحيط بعدد من الأحجار داخلها ،بحيث تظهر بارزة متجهة بقمتها (المدببة أو المثلثة في أغلبها) تم وضعهما بشكل دقيق وبطريقة فلكية جغرافية دقيقة تنم عن علم دراسة دقيقة لاتجاهات الأرض الأربعة الأصلية. تم وضعهما بحيث يكونا معاً، على خط واحد، مستقيم لا يتعرج، يشير إلى اتجاه الشمال والجنوب.

والأكثر إثارة في هذا الأثر الفريد أن هناك زوجين من الحجر قد وضعوا بيد المصريين الأوائل على خط الاتجاه الشرقي للشمال بدرجة 70 والذى يتجه نحو الشمس في يوم 21 يونيو، هذا اليوم كان يمثل أهمية كبيرة للإنسان في ذلك الوقت والمكان لأنه يمثل بداية فصل الأمطار والصيف في هذا المكان من أفريقيا، هذا أكثر دليل على أن الإنسان في "نبتا بلابا" كانوا قد درسوا ظاهرة "الانقلاب الشمسي"، وهي الظاهرة التي تتكون عندما تكون الشمس في أبعد أماكنها عن خط الاستواء السمائي، وهي شمالاً في الصيف وجنوباً في الشتاء.

ويؤكد بسام الشماع ان هذا العدد من الأحجار المكون لهذه الدائرة وما تحتويه من أحجار موضوعة بشكل مرتب ودقيق، هي أول نتيجة أو تقويم في تاريخ البشرية بل نستطيع أن نضيف هنا أن هذا الأثر يُعتبر أول ساعة في تاريخ البشرية لمعرفة الزمن والوقت والفصول والمواسم، هي أيضاً بوصلة دقيقة جداً لدراسة ومعرفة الاتجاهات.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل