المحتوى الرئيسى
alaan TV

> الجمل زار حزب الإخوان وأيد الانتخابات أولاً

06/26 21:05

في تراجع عن مواقفه المؤيدة لحملة الدستور أولاً زار د. يحيي الجمل نائب رئيس مجلس الوزراء أمس الأول مقر حزب الحرية والعدالة الإخواني، والتقي د. محمد مرسي رئيس الحزب وذلك بعد تعرضه لهجوم حاد من عناصر جماعة الإخوان في مؤتمر الإسكندرية بلغ حد رفع الحذاء في وجه نائب رئيس مجلس الوزراء ووقفات احتجاجية تطالب بإقالته.

واللافت أن الجمل رافقه د. علي السلمي نائب رئيس حزب الوفد وحضور كل من د. عصام العريان نائب رئيس حزب الحرية والعدالة ود. محمد سعد الكتاتني أمين عام الحزب وعلل الجمل زياراته بأنها ودية للتهنئة بتأسيس الحزب.

وأعرب د. الجمل عن تأييده للتحالف من أجل الديمقراطية الذي دعا إليه حزب الحرية والعدالة وحزب الوفد مؤكداً تأييده للإرادة الشعبية من خلال ما نص عليه الإعلان الدستوري وقال: إن ذلك بات يعبر عن الشرعية الشعبية كما أنه يعد الإطار القانوني الذي ينبغي علي الجميع أن يلتزم به.

وحذر الجمل من خطورة ما وصفه ببعض الممارسات التي تحاول الالتفاف علي مكتسبات الثورة وطالب الجميع بأخذ الحيطة لتفويت الفرصة علي هذه المحاولات مضيفاً: إن الفتنة الطائفية يقف وراءها جهود إسرائيل وأمريكا.

واعتبر د. محمد مرسي أن الطريق الوحيد للخروج بمصر من المرحلة الراهنة البدء بانتخابات تشريعية عاجلة يعقبها مباشرة صياغة دستور جديد للبلاد والبدء الفوري في معركة البناء التي تحتاج إلي جهود جميع المصريين.

وطالب بتكاتف جميع القوي السياسية والحزبية خلال هذه المرحلة الحالية، مؤكداً أنه لا يوجد شيء فوق الدستور سوي الشرعية الشعبية مطالباً بضرورة الدفع باتجاه الاستقرار وتفويت الفرصة علي الذين فوجئوا بالثورة ويريدون كسب مزيد من الوقت حتي ينقضوا عليها.

فيما وصف الدكتور عصام العريان الجدل القائم الآن بين وضع الدستور أولاً أو الانتخابات أولاً بأنه سياسي وطالب بضرورة الانتهاء من المرحلة الانتقالية الحالية في أسرع وقت مؤكداً أن التحالف يسعي لإرساء أسس النهضة والتنمية ولا يسعي لتقسيم كعكة كما يدعي البعض.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل