المحتوى الرئيسى

الإعدام شنقا لأمين شرطة الزاوية الحمراء لقتله المتظاهرين

06/26 15:36

عاقبت محكمة جنايات شمال القاهرة بالتجمع الخامس غيابيا أمين الشرطة بقسم الزاوية الحمراء محمد إبراهيم عبد المنعم وشهرته محمد السنى "الهارب"، بالإعدام شنقا لاتهامه بقتل 19 متظاهرا وإصابة 15 آخرين فى أحداث يوم الغضب وثورة 25 يناير.

صدر الحكم برئاسة المستشار جمال الدين القيسونى بعضوية المستشارين شعبان الشامى، وإبراهيم عبيد رئيسى المحكمة وأمانة سر أحمد جاد وعامر على.

بدأت الجلسة فى تمام الساعة الثانية والنصف ظهرا بحضور عدد كبير من أقارب المجنى عليهم بالمحكمة، وتم إثبات عدم حضور المتهم بعد قيام أمين السر بالنداء عليه لأكثر من مرة، وسلم ممثل النيابة العامة لرئيس المحكمة تقريرا فضيلة مفتى الجمهورية الذى جاء فى 10 ورقات، وانتهى التقرير إلى أن المتهم قد فر هاربا منذ ارتكابه جريمته واختفى عن الأعين وعن جهة عمله ولم يحضر جلسة محاكمته على الرغم من إعلانه بها إعلانا قانونيا لكى يقدم ما لديه من دفاع أو ينفى التهمة عنه، وأن دار الإفتاء المصرية ترى بأن أركان القضية قد أقيمت طبقا لكافة الطرق القانونية ولم تظهر بأوراق القضية أى شبهة تدرأ القصاص عن المتهم فكان جزاؤه الإعدام قصاصا للمجنى عليهم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل