المحتوى الرئيسى

السفير الفرنسى لحقوق الانسان :الافراج عن شاليط سيساعدالفلسطينيين فى بلوغ مسعاهم

06/26 10:12

 

صرح فرنسواز زيمرى سفير فرنسا لحقوق الانسان بأن إطلاق  سراح الجندى الاسرائيلى الاسير جلعاد شاليط ، من شأنه أن يثبت للمجتمع الدولى  استعداد الفلسطينيين لاعلان دولتهم فى سبتمبر المقبل. وقال زيمرى لصحيفة جيروزاليم بوست الاسرائيلية -فى سياق تقرير اوردته على  موقعها الالكترونى "اننا نعتبر الجندى شاليط مواطنا فرنسيا وان الاستمرار فى 

اسره يعد انتهاكا لحقوق الانسان،مؤكدا على التزام بلاده نحو المطالبة باطلاق  سراحه .

وقالت الصحيفة ان السفير فرنسواز لم يذكر مع ذلك بشكل صريح ومباشر العلاقة بين  الافراج عن الجندى شاليط والموقف الفرنسى ازاء المطلب الفلسطينى بالاعتراف بدولة  فلسطينية الا انه اكد أن تلك الخطوة من شانها ان تساعد الفلسطينيين على بلوغ  مسعاهم.

وكان السفير الفرنسى لدى اسرائيل كريستفوس بيجوت قد زار اهل الجندى شاليط امس  السبت فى الذكرى الخامسة لاختطافه وسلمهم رسالة من الرئيس نيكولا ساركوزى يؤكد  فيها رفضه للعزلة المفروضة على شاليط من جراء اسره داعيا حركة حماس الى الافراج  عنه والسماح للصليب الاحمر بزيارته .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل