المحتوى الرئيسى

تواصل لقتل المحتجين فى سوريا والنزوح مستمر

06/26 06:13

 

قتلت قوات الأمن السورية بالرصاص أمس السبت خمسة متظاهرين أثناء تشييع جنازات ومداهمات في بلدة القصير بمحافظة حمص وفي الكسوة بريف دمشق، وسط استمرار تدفق اللاجئين الفارين إلى تركيا ولبنان.

 

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن قوات الأمن السورية قتلت بالرصاص خمسة مدنيين أثناء جنازات تحولت إلى احتجاجات ضد الرئيس السوري بشار الأسد.

 

وأضافت تلك الجماعة الحقوقية أن آخرين قتلوا في مداهمات لمنازل بمناطق الاحتجاج، كما لقي محتجان حتفهما في كسوة (15 كلم جنوبي دمشق) في جنازات لعدد من المحتجين الذين سقطوا في "جمعة إسقاط الشرعية".

 

وقال ناشطون سوريون إن دبابات وآليات تابعة للجيش السوري دخلت قرية الناجية قرب الحدود السورية التركية أمس في إطار عملية للقوات السورية في منطقة إدلب.

 

كما قتل ثلاثة مدنيين آخرين أثناء اعتقالات جرت في مداهمات من منزل إلى منزل بمنطقة برزة في دمشق وفي بلدة القصير غربي مدينة حمص على مقربة من الحدود اللبنانية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل