المحتوى الرئيسى

أيمن نور لناخبيه: الرفاهية حلم.. لكننى سأوفر 3 وجبات لكل مواطن

06/25 21:16

لم يعد بتحقيق الرفاهية للمواطن، بل لا يوجد مرشح رئاسة فى نظره يستطيع أن يحقق هذه الرفاهية، لذا اكتفى فى برنامجه وفى تصريحاته بأن يؤكد أنه سيحقق الحد الأدنى للحياة الكريمة لكل مواطن، والتى تقتضى أن يحصل على 3 وجبات غذائية.

وجهة النظر هذه عرضها د. أيمن نور، مؤسس حزب الغد، المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية خلال مؤتمر عقده فى مسجد الحصرى، مساء الجمعة، وسط حضور غلب عليه الأطفال حفظة القرآن فى المسجد، وطالب خلاله حكومة شرف بتطبيق الحد الأدنى للأجور بـ1200 جنيه بشكل فورى، معتبراً هذا المبلغ حداً أدنى بعد 5 سنوات لا قيمة له بسبب التضخم، ومقترحاً وضع حد أقصى للأجور 30 ألف جنيه للعاملين بالدولة، لتوفير الحد الأدنى.

لم يفت «نور» أن يتحدث عما تعرض له والذى وصفه بأنه أطول عملية اغتيال معنوى ليس لشخصه فحسب، بل لحزبه أيضاً منذ عام 2001، مؤكداً أن تاريخه مع المعارضة توزع على مرحلتين: الأولى حتى عام 2000، حيث كان يعارض الحكومة فقط، ويناشد الرئيس مبارك أن يتدخل لحل القضايا، والمرحلة الثانية هى معارضة الرئيس نفسه عندما اكتشف أن معاناة مصر سببها الرئيس، وهو ما اعتبره نقطة إيجابية لصالحه عبر عنها: «كفاية إنى كنت أول بديل مدنى يطرح نفسه فى مواجهة مبارك».

«نور» اقترح، خلال الندوة أيضاً، تقسيم وزارة الداخلية إلى وزارتين، الأولى «الشؤون الداخلية»، تختص بأعمال السجل المدنى ووحدات المرور، إدارتها ووزيرها مدنيان، والثانية «وزارة الشرطة» مهمتها أعمال البحث الجنائى وتوفير الأمن.

«نور» خرج من أزمة الخلاف بين الليبراليين والإسلاميين، بوصفه نفسه: «أنا ليبرالى سلفى من مدرسة الإمام محمد عبده وحسن العطار ورفاعة الطهطاوى، أرفض كل ما يتعارض مع الدين لكن دون تكفير».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل