المحتوى الرئيسى

مصر: النيابة تتحفظ على فتاتي المنيا بإحدي دور الرعاية بالقاهرة

06/25 20:25

المنيا: قررت النيابة العامة بمنطقة قصر النيل بالقاهرة التحفظ على فتاتي المنيا المتغيبتين عن منزلهما منذ يوم الأحد الماضي بإحدى دور الرعاية الخاصة بالقاهرة، وهو ما ينفي ما تردد عن تسليمهما لوفد من مطرانية المنيا حضر إلى القاهرة بصحبة والدي الفتاتين .

وترجع وقائع القضية حين تقدم كل من الشقيقين مجدي فتحي، وشقيقه عزت، يوم الثلاثاء الماضي ببلاغ إلى أجهزة الأمن بمحافظة المنيا "250 كم جنوب القاهرة" يفيد بتغيب كل من نانسي مجدي فتحي "طالبة بالإعدادي"، وابنة عمها كرستينا عزت فتحي "16 عاما - طالبة بالصف الثاني الثانوي التجاري"، منذ صباح الأحد الموافق 19 من يونيو الجاري، وأنهما يشكان في اختطافهما من قبل شابين من إحدى القرى المجاورة لقرية نزلة عبيد التي يقطنونها.

وتطورت الأحداث لتشهد تجمهرا للعشرات من سكان القرية، وآخرين من المسيحيين المتعاطفين معهم أمام مبنى مديرية الأمن بالمنيا للمطالبة بالعثور على الفتاتين، وإعادتهما لأهلهما، وهو التجمهر الذي استمر ليومين، وشهد اشتباكات بين المتجمهرين وأفراد من قوات الأمن بالمنيا، وهو ما أسفر عن إصابة ضابط ومجندين من الشرطة، ثم كاد الأمر أن يتطور للأسوء بعد حدوث مناوشات بين المتجمهرين الذين قاموا بقطع طريق الكورنيش أمام مديرية الأمن، وعدد من سائقي سيارات الأجرة، والمواطنين الذين اضطربت أعمالهم نتيجة قطع الطريق .

كما شهد التجمهر إصابة أحمد المتجمهرين بسكتة قلبية نقل على إثرها لمستشفى المنيا الجامعي القريب إلا أنه لفظ أنفاسه الأخيرة، وانفض التجمهر بعد تدخل اللواء ممدوح مقلد مدير أمن المنيا الذي وعد المتجمهرين بالعثور على الفتاتين في أقرب وقت ممكن .

ولم يمض وقت طويل حتى ظهر تسجيل مصور للفتاتين، وهو التسجيل الذي ثبتت صحته فيما بعد، وأظهر التسجيل الذي تقل مدته عن 3 دقائق الفتاتين محجبتين، وتتحدث أولى الفتاتين، فتعرف نفسها بأنها نانسي مجدي من محافظة المنيا، وتقر أنها وابنة عمها ليستا مختطفتين، وأنهما متواجدتان حاليا في القاهرة، وتحديدا في ميدان التحرير حيث يتم تصوير الفيديو كما تقول، وفي ختام حديثها توجه رسالة إلى أهلها بأنها أصبحت مسلمة، وتؤكد ذلك بنطق الشهادتين .

ثم تنتقل كاميرا الفيديو للفتاة الثانية التي تعرف نفسها بالقول، إن اسمها كريستينا عزت، من محافظة المنيا، وأنها جاءت وابنة عمها للقاهرة بمحض إرادتهما، وأنهما كان بوسعهما الصراخ والاستغاثة لو كانتا مختطفتين، ولكنهما ليستا كذلك، وتوجه بدورها رسالة لأهلها طالبة منهم قطع كل علاقة بهما.

وبعد التأكد من صحة الفيديو تم تكثيف البحث عن الفتاتين بالقاهرة، لكن دون جدوى، حتى تم العثور عليهما بالصدفة، عندما ارتاب أحد أفراد الأمن العاملين في تأمين برج القاهرة بالجزيرة، ولمح وشما للصليب على يد فتاة منقبة، فأبلغ الشرطة ليتضح بعد ذلك أن الفتاتين هما نانسي وكريستين فتاتي المنيا المبلغ عن اختفائهما.

وتمت إحالة الفتاتين لنيابة قصر النيل التي قامت بالتحقيق معهما فجر الجمعة، حيث أقرت الفتاتان أنهما أسلمتا، وتركتا منزليهما بمحض إرادتهما، وأقاما لدى أحدى المسلمين بمنطقة عزبة خير الله، والذي استضافهما بعد أن علم بقصتهما وفق ما أدلت به الفتاتان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل