المحتوى الرئيسى

بلاغ للنائب العام: يطالب بتسليم فتاتي المنيا لأهلهم أو لجمعية مسيحية

06/25 14:22

تقدم اليوم السبت نجيب جبرائيل رئيس الاتحاد المصري لحقوق الانسان ،ببلاغ إلي النائب العام المستشار الدكتور عبد المجيد محمود ، أعتراضاً علي قرار نيابة قصر النيل التي باشرت التحقيق مع فتاتتين المنيا معتنقي الإسلام بإيداعهم في إحدي دور الرعاية الاجتماعية .

ذكر البلاغ أنه منذ ما يقرب من 12يوم تم إختفاء القاصرتين كرستين عزت فتحي 16 سنة ، و نانسي مجدي فتحي 14سنة ،من قرية بني عبيد التابعة لمحافظة المنيا ، إلا أنه تم ظهورهما بالقاهرة حيث سُلما إلي نيابة قصر النيل التي باشرت التحقيق معهما أمس الجمعة ،واصدرت قرارها بإيداع القاصرتين في إحدي دور الرعاية الاجتماعية .

وقال جبرائيل في بلاغه الذي صاحبه وقفة احتجاجية لبعض الأقباط أمام مكتب النائب العام ،أن قرار النيابة مخالف للقرار الوزاري الصادر من وزارة الداخلية بتاريخ 21مايو 1997 و الذي جاء نصه "تلاحظ أستمرارية تجاوزات بعض ضباط الشرطة بالأقسام و المراكز بعدم تسليم الفتيات المسيحيات القاصرات الراغبات في إشهار الإسلام لأهليهم ،وتسليمهم لبعض الجمعيات الإسلامية، برجاء التكرم بالتأكيد علي التعليمات الخاصة بعدم قبول حالات إشهار الاسلام من جانب الفتيات المسيحيات القاصرات ،وتسليمهم لاهليهم حال تقدمهم لأقسام الشرطة و المراكز  لأعلان تلك الرغبة علي ان ينفذ تحت الإشراف المباشر لمدير الأمن شخصياً".

كما أن ما أعلن عنه شيخ الأزهر ببطلان أي أشهار إسلام يحدث دون سن الثامنة عشرة الإمر الذي يكون معه قرار نيابة قصر النيل بالتحفظ علي الفتاتين بإحدي دور الرعاية قرار خاطئ ،مطالبين بتسليم الفتاتين الي أهلهم ، أو إيداعهم بإحدي الجمعيات الخيرية المسيحية .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل