المحتوى الرئيسى

محمد صلاح العزب يكتب: هو إحنا معندناش ربع X-Men: Frist Class" ليه؟

06/25 13:01

مجموعة أبطال خارقين ينقذون العالم، هذا هو "X MEN"، لكنه فى كل مرة يستطيع أن يشدك بمواقفه الإنسانية البسيطة وأن يبهرك بمتعته البصرية، بسيناريو قوى وإخراج محكم وشديد الحرفية، بحيث يمكنه أن ينتزع إعجابك حتى لو كنت من البداية تتجنب هذه النوعية من الأفلام، فأنت لا تملك إلا أن تعترف بأنه ناجح تماما فى منطقته التى يفضلها مئات الملايين حول العالم.

باختصار شديد، تدور أحداث قصة "X MEN" عام 1963 فى مجتمع الخارقين قبل أن يعلنوا عن أنفسهم للعالم، وقبل أن يصبح كلٍ من تشارلز زفاير وإيريك لينستر هما البروفيسور إكس القعيد، وماجنيتو. حيث مازالا شابين يكتشفان مواهبهما الخارقة لأول مرة ويخفيانها عن العالم، ونكتشف أنهما قبل أن يصبحا عدوين كانا فى الأصل صديقين يعملان معا مع خارقين آخرين، (بعضهم ظهر فى الأجزاء السابقة، وبعضهم يظهر لأول مرة) من أجل أن يوقفا محرقة نووية عالمية تهدد بفناء البشر وكل أشكال الحياة من على كوكب الأرض.

يختلف الصديقان حول موقفهما من البشر غير الخارقين، ويتحولان إلى عدوين يقود كل منهما فريقا من الخارقين ليحارب به الآخر.

القصة والحبكة والتحولات الدرامية ربما لا تصنع سوى قصة أطفال، لكن السيناريو والإخراج اللذين يتمتعان بالحرفية العالية صنعا فيلما شديد الإبهار رغم بساطته، مما يجعلنا نتساءل لماذا يخاف صناع السينما فى مصر من مثل هذه النوعية من الأفلام؟ ولماذا تبوء كل محاولاتنا فيها بفشل ذريع حتى أصبحت من نوعية أفلام الرعب ليس بالنسبة للجمهور، ولكن بالنسبة للمنتجين والمخرجين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل