المحتوى الرئيسى

صحافة القاهرة: لا صحة لتآكل ‮٥ ‬أفدنة‮ ‬كل ساعة.. الملك فاروق أفضل من مبارك

06/25 10:16

القاهرة - أخبار مصر

تناولت الصحف المصرية الصادرة صباح الجمعة عدة عناوين وموضوعات أبرزها: لا صحة لتآكل ‮٥ ‬أفدنة‮ ‬كل ساعة، فاروق أفضل من مبارك، لجنة شعبية تضع‮ "‬دستور ثورة"، تحفظات للشباب‮ ‬حول تقييم أداء حكومة الثورة، البابا شنودة يدعو إلي تحكيم المنطق في خيارات المصريين، ‏160‏ مليون دولار استثمارات مشتركة مع الهند، كيف تحسب الزيادة في مرتبك؟!

الأخبار

تحت عنوان "لا صحة لتآكل ‮٥ ‬أفدنة‮ ‬كل ساعة"، ذكرت صحيفة الأخبار ‮‬ان وزارة الزراعة نفت ما تردد من أنباء حول تآكل ‮٥ ‬أفدنة من الاراضي الصالحة للزراعة كل ساعة نتيجة التعديات بالبناء ووصفت الرقم بالمبالغ‮ ‬فيه حيث يشير إلي أن الفقد في المساحة المزروعة بمصر سنويا يزيد علي ‮٣٤ ‬ألف فدان،‮ ‬كما نفت الوزارة ما أشيع حول فقد ‮٠٤ ‬ألف فدان نتيجة التعدي علي الاراضي الزراعية منذ اندلاع احداث الثورة.

وأكد الدكتور صلاح يوسف رئيس قطاع الخدمات الزراعية والمتابعة ان المساحة التي تم التعدي بالبناء عليها منذ الثورة لا تتجاوز ‮٦ ‬آلاف و‮٠٠٤ ‬فدان تم ازالة التعديات علي ‮٠١‬٪‮ ‬منها بما يعادل ‮٠٢٦ ‬فداناً‮.

وأوضح الدكتور صلاح ان مصر خلال الثلاثين عاما الماضية كانت تفقد الاراضي الزراعية بمعدل ‮٠٢ ‬ألف فدان سنويا موضحا ان الفقد ليس بسبب التعدي بالبناء فقط ولكن ايضا تطور الاحوزة العمرانية لتناسب الزيادة السكانية بالاضافة إلي استقطاع اراض لبناء مشاريع تحقق المنفعة العامة‮ ‬مثل الطرق والخدمات.‮

وفي خبر ثان، تحت عنوان "لجنة شعبية تضع‮ "‬دستور ثورة" ‬برئيس عمره لا‮ ‬يقل عن‮ ‬35‮ ‬عاما ومدة رئاسة خمس سنوات"، ذكرت صحيفة الأخبار ان اللجنة الشعبية لإعداد الدستور انتهت من صياغة دستور جديد أطلقت عليه اسم‮ "‬دستور الثورة‮" ‬والذي جاء في إطار الجهود الرامية لصياغة دستور جديد للبلاد قبل إجراء الانتخابات البرلمانية. ومن المقرر الإعلان عنه‮ ‬في مؤتمر صحفي بنقابة الصحفيين في مطلع هذا الأسبوع‮.‬

أكد محمود عبد الرحيم المنسق العام للجنة التي اعدت الدستور أنهم بدأوا العمل بعد حكم محكمة القضاء الإداري برفض وقف اجراء الاستفتاء علي التعديلات الدستورية قبل ثلاثة أشهر‮. ‬وان فكرة كتابة دستور جديد جاءت كخطوة عملية لرفض التعديلات الدستورية وللتأكيد علي المبادرة الشعبية في بناء مصر الجديدة علي اساس أن الدستور هو القاعدة السليمة لبناء كل المؤسسات‮.

و‬أضاف ان الأعضاء الذين شاركوا في صياغة "دستور الثورة" بلغوا ‮نحو‮ 001‮ ‬شخصية عامة وناشطين سياسيين وفنانين وأساتذة جامعة‮.

‬وأضاف بأنهم أصدروا وثيقة مبادئ دستورية أساسية بنوا عليها الدستور الحالي‮ ‬وكانت بمثابة بوصلة لتحركاتهم ومبادئ استرشادية لكل من يريد كتابة دستور‮.

وأشار إلي أنهم استفادوا بالدساتير المصرية القديمة مثل دستور‮ ‬23‮ ‬ودستور‮ ‬54‮ ‬ودستور‮ ‬71‮ ‬ والدستور الشعبي الذي أصدرته القوي الوطنية في أوائل التسعينيات تحت إشراف الدكتور محمد حلمي مراد‮. ‬كما استفادوا من الدستور الألماني والفنلندي ودستور الإكوادور‮.‬

أهم المواد التي جاءت في الدستور الجديد أن مصر دولة مدنية ديمقراطية،‮ ‬والشعب المصري جزء من الأمة العربية ويعمل علي تحقيق وحدتها الشاملة‮.‬

‬والمادة الثانية‮ ‬أن الإسلام دين‮ ‬غالبية شعب مصر،‮ ‬والعربية اللغة الرسمية،‮ ‬ومبادئ الشريعة الإسلامية مصدر رئيسي من مصادر التشريع،‮ ‬وتسري علي أصحاب الديانات الأخري أحكام شرائعهم،‮ ‬مع التزام الدولة بالإعلان العالمي لحقوق الإنسان‮.‬

وفي خبر آخر، تحت عنوان" تحفظات للشباب‮ ‬حول تقييم أداء حكومة الثورة"، ‬استطلعت الأخبار آراء شباب الثورة بمناسبة 100 يوم مرت على حكومة الثورة برئاسة د‮. ‬عصام شرف‮‬.

أكد‮ ‬عمرو احمد عضو لجنة التواصل بمجلس الوزراء والاتحاد العام للثورة ان الدكتور عصام شرف يستحق الشكر والتقدير دون مجاملة ولكن نتحفظ علي اداء البعض من اعضاء حكومته فبرغم ان شرف ابن الميدان وله قبول شعبي بالشارع لبساطته وطيبته الا ان مستوي حكومته لم يكن هو المطلوب وان كنت ارى انها تحتاج الي المزيد من الوقت ف100‮ ‬يوم ليست كافية للتقييم‮.

‬وأضاف‮ ‬محمد عرفات عضو ائتلاف شباب الثورة ان مهمة الحكومة في‮ ‬غاية الصعوبة خاصة مع وضعها تحت الانظار من جانب الثوار او الشعب نفسه‮.. ‬مشيرا الي ثقل التركة التي خلفها النظام السابق لها والفساد الذي تكشف لنا الايام الكثير منه كل يوم‮.

كما نشرت الصحيفة حوارا خاصا مع ‬‮‬أكرم النقيب شقيق أحمد فؤاد الثاني آخر ملوك مصر، ‬كشف فيه كيف حاولت والدته الملكة ناريمان إقناع فاروق بالذهاب إلي السعودية التي يبدو انها الملجأ المفضل للملوك بعد ضياع سلطانهم،‮ ‬وكيف عانت بعد ذلك رغم انفصالها عن الملك السابق،‮ ‬فقد فقدت حضانة ابنها كما أُجبرت علي توقيع وثيقة للتنازل عن جميع حقوقها المدنية والسياسية والمالية مقابل البقاء في مصر،‮ ‬حتي أنها لم تحصل علي معاش او علاج،‮ ‬واستعرض اكرم كيف تعامل النظام السابق بقسوة شديدة مع آخر ملكات مصر ولم يمنحها حقها،‮ ‬فاهملها في حياتها ومماتها،‮ ‬حتي ان‮ ‬الهانم السابقة لم تقم حتي بواجب العزاء‮!.‬

‬‮وعن تقييمه لثورة 52 يناير، قال ان ‮ثورة‮ 52‮ ‬يناير كان هناك تحركا شعبيا سانده الجيش‮.. ‬وقد عاني الشعب طويلا‮.. ‬ولذلك‮ ‬بدأ يثور علي نظام حكم ثم رءوس النظام‮.. ‬ثم رأس النظام نفسه‮.. ‬وسقف المطالب كان يرتفع ويزيد وسط هذه الاحداث‮.. ‬الي ان وصل إلي قمة النظام ليرتفع شعار إسقاط الرئيس‮ ‬في الوقت الذي كانت الدولة فيه تنهار بسقوط الأمن الداخلي‮.‬

وعن رأيه ‬من الافضل بين الملك المخلوع فاروق والرئيس المخلوع مبارك، قال ‬فاروق كان افضل من مبارك في رفضه إراقة الدماء بين أفراد شعبه‮.. ‬فاخطر شئ قام به مبارك في رأيي انه حاول استخدام قوات الشرطة ضد الشعب ولم يكن لديه مانع أيضاً‮ ‬في ان يصطدم الجيش بالشعب‮.. ‬وهذا اكبر خطأ ارتكبه في حق نفسه كقائد أعلي للقوات المسلحة وكمسئول اول عن الدولة‮.‬

الأهرام

تحت عنوان "تأجيل المشروع النووي لا يعني نهايته والعلماء محبطون"، ذكرت صحيفة الأهرام ان الدكتور حسن يونس وزير الكهرباء والطاقة أكد أن ارجاء تنفيذ البرنامج النووي لإنتاج الكهرباء الي حين انتخاب مجالس تشريعية ورئيس جديد منتخب للبلاد لا يعني إلغاءه‏.‏

وأوضح استمرار قطاع الكهرباء في هذه الفترة في التركيز علي تدريب الكوادر البشرية اللازمة للبرنامج النووي داخليا وخارجيا دون توقف مع استطلاع آراء الشركات الموردة للتكنولوجيا النووية علي مستوي العالم.

ومن ناحية أخري اصاب القرار الخبراء النوويين بالاحباط الشديد وهددوا بأنهم سيقاطعون أي مرشح للرئاسة لم يضع في برنامجه الانتخابي الاستمرار في تنفيذ البرنامج النووي لانتاج الكهرباء لأننا تأخرنا كثيرا وسيساعد ذلك في هجرة البقية الباقية من العلماء المصريين في هذا المجال الي الخارج.

وفي خبر ثان، تحت عنوان "البابا شنودة يدعو إلي تحكيم المنطق في خيارات المصريين"، أكد البابا شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية خلال استقباله عمرو موسي الأمين العام لجامعة الدول العربية المنتهية ولايته والمرشح المحتمل لانتخابات الرئاسة‏.‏ أن موسي كانت له مواقف لا تنسي في أثناء توليه الخارجية وفي منصبه كأمين عام للجامعة العربية.

وقال: أدعو الله أن يتحكم المنطق في خيارات المصريين خلال المرحلة المقبلة.

ومن جانبه أكد عمرو موسي، على ضرورة عدم مد الفترة الانتقالية داعيا إلي ضرورة تأجيل الانتخابات البرلمانية وإجراء الانتخابات الرئاسية أولا، ثم انتخاب جمعية تأسيسية تضع دستورا جديدا.

وفي خبر آخر، تحت عنوان "‏160‏ مليون دولار استثمارات مشتركة مع الهند"، قام المهندس عبد الله غراب وزير البترول والثروة المعدنية بوضع حجر الأساس لأكبر مشروع في الشرق الأوسط لإنتاج مادة البولي استر بالمنطقة الاقتصادية شمال غرب خليج السويس بالعين السخنة والذي يمثل آخر مشروعات المرحلة الأولى من الخطة القومية للبتروكيماويات التي نفذتها الشركة المصرية القابضة للبتروكيماويات.

تبلغ الطاقة الإنتاجية للمشروع المصري الهندي المشترك نحو 420 الف طن سنويا من مادة البولي استر باستثمارات 160 مليون دولار، ومن المخطط أن يبدأ التشغيل في نهاية ديسمبر 2012.

ويمثل انتاج المشروع أحد أهم المنتجات البتروكيماوية التي تدخل في العديد من الاستخدامات لإنتاج العبوات البلاستيكية الخاصة بمياه الشرب والمواد الغذائية وتعبئة الأدوية، وسيعطي المشروع دفعة قوية لصناعة العبوات في مصر. وتوفير المادة الخام اللازمة لهذه الصناعة بدلا من استيرادها من الخارج وتوفير فرص العمل المباشرة وغير المباشرة في العديد من الصناعات المرتبطة بالمشروع.

الجمهورية

والى صحيفة الجمهورية التي ركزت على تصريحات د.عبدالفتاح الجبالي مستشار وزير المالية، أكد فيها بأن الموازنة العامة الجديدة تتضمن رفع حافز الإثابة للعاملين في الدولة من 75% إلي 200% بما يرفع إجمالي دخل كل عامل إلي 700 جنيه. ويستفيد من رفع الحافز مليون و900 ألف موظف بالدولة هم مجموع العاملين الذين يتقاضون حافز إثابة 75% فقط في حين أن بقية العاملين يتقاضون حوافز بمسميات مختلفة تعلو نسبة ال 75% وتحقق لها دخلاً شهرياً أعلى من ال 700 جنيه.. الحد الأدني.

وفي خبر ثان، أفتت الجماعة السلفية بأن الانضمام إلي أحزابها واجب شرعي لدعم إقامة الدولة الدينية وتطبيق الشريعة الإسلامية.. وأكد شيوخها أن تفكيرهم السياسي في الوقت الحاضر جاء بعد ظهور تيارات جديدة علي الساحة تمثل خطراً علي الإسلام لسعيها إلي دعم العلمانية والليبرالية.

طالب السلفيون بضرورة تفرغ كبار العلماء للدعوة وتوجيه الشباب السلفي الذي يعمل بالسياسة حتي لا يحدث فصل مريب بين الدين والدعوة والسياسة وتقسيم العمل يؤدي إلي قوة الدعوة ونجاحها في دعم الدين الإسلامي ومواجهة التيارات الأخري التي تحاول النيل منه.

وفي خبر آخر، اختارت مجلة نيوأفريكان الصادرة في العاصمة الليبيرية مونروفيا 4 شخصيات مصرية ضمن أهم 100 شخصية أفريقية الأكثر تأثيراً هذا العام.

الشخصيات الأربعة هم: الناشط وائل غنيم ورجل الأعمال المصري نجيب ساويرس والدكتور محمد العريان والكاتب الصحفي طارق رمضان.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل