المحتوى الرئيسى

صحافة القاهرة: تعديل قانون منع الاحتكار.. أول طائرة مصرية بدون طيار

06/25 10:08

الأهرام

تحت عنوان "تعديل قانون منع الاحتكار"، ذكرت صحيفة الأهرام ان حكومة الدكتور عصام شرف، رئيس مجلس الوزراء، وفي مبادرة جادة لتصحيح الأخطاء الفادحة في قانون منع الاحتكار وحماية المستهلك‏، انتهت من إعداد مجموعة من التعديلات التشريعية لضمان حماية مصلحة المستهلك‏، وسد جميع الثغرات التي نجح رجال الأعمال في النفاذ منها لإحكام قبضتهم علي قطاعات حيوية من اقتصاد البلاد بالتواطؤ مع وزراء في النظام السابق، وأعضاء في مجلس الشعب المنحل.

ومن أبرز التعديلات التي جاءت بمشروع القانون الذي أعدته الحكومة لمنع وقوع هذه الجرائم الاقتصادية ـ الاجتماعية مستقبلاـ وعلى الإطلاق:

زيادة قيمة الغرامة الواردة في التشريع الأصلي في المادة 22 بإضافة غرامة نسبتها 10% من قيمة مبيعات المنتج محل المخالفة، إلي جانب الحد الأقصى للغرامة الواردة في نص القانون الحالي، مع مضاعفة الغرامة في حديها الأدنى والأقصى في حالة تكرار المخالفة، وحدد التشريع الحد الأدنى بمائة ألف جنيه، والأقصى بـ 300 مليون جنيه.

وبهدف تشجيع من شارك في جريمة الاحتكار على الإبلاغ والإدلاء بمعلومات تمنع هذه الممارسات، قرر التعديل التشريعي الجديد إعفاء المبلغ من العقوبة، لتيسير الكشف عن هذه الجرائم.

ويضمن التعديل المرتقب التوازن المنشود بين مصلحة المستهلكين والتجار، ومن المتوقع تقديم مشروع القانون إلي المجلس الأعلى للقوات المسلحة لإقراره تمهيدا للعمل به.

وكان قانون حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية قد صدر في عام 2005، وكشف التطبيق العملي له لمدة عامين عن أوجه قصور فادحة بدت مقصودة وفقا لتقويم المتخصصين، وأطلق خبراء قانونيون اسم قانون منع المنافسة وحماية الاحتكار على هذا التشريع تندرا ببعض بنوده المشبوهة.

وفي خبر ثان، أكد خبراء اقتصاديون وقانونيون في الولايات المتحدة،‏ أن الاقتصاد المصري قادر علي تحقيق قفزة نوعية كبيرة خلال ‏18 شهرا من الآن‏.‏

وأضافوا أن على مصر التعامل مع مستثمرين كبار استراتيجيين أجانب باستثمارات ضخمة، تبدأ من 200 الي 300 مليون دولار، لأن ذلك من شأنه إيجاد فرص عمل، ودفع المزيد من الضرائب، غير أن خبراء اقتصاديين في القاهرة نوهوا بضرورة أن يكون هؤلاء المستثمرون الكبار مصريين، وطالبوا بتحسين مناخ الاستثمار داخل مصر، والتخلص من المعوقات.

وفي خبر آخر، أرسل حزب النور السلفي رسالة تحذير إلي كل القوى السياسية من أرض المعارض بالاسكندرية أثناء احتفاله بتدشين نشاطه السياسي بأنه حزب ولد عملاقا وقادرا على المنافسة‏ ولا يجوز تجاهله أو اقصاءه.

وأنه سيسعى أن يكون أكبر حزب سياسي في مصر، لما يمتلكه من قوة كبيرة علي أرض الواقع، إضافة إلي الأعضاء الذين يبلغون عشرات الآلاف كما أنه يضم العديد من المقار في كافة محافظات مصر، بجانب دعم مشايخ التيار السلفي له الذين طالبوا الجميع بالانضمام اليه ودعمه بآرائهم وأفكارهم ومالهم أيضا.

كما نشرت الصحيفة حوارا خاصا مع الدكتور زاهي حواس، وزير الدولة لشئون الآثار، نفى فيه الشائعات التي يرددها البعض عن اتجاره بالآثار قائلا: "كيف أتاجر في آثار بلدي وأنا الذي استرجعت لمصر 5 آلاف قطعة آثرية مسروقة ومهربة للخارج خلال السنوات الماضية، فمن يتاجر بالآثار إنسان مريض لا يعرف قيمة تاريخ وطنه وكل ما يثار كلام مسترسل دون أي دليل أو مستند".

ونفى طلب أي مسئول بالنظام السابق إهداءه قطعا آثرية أو تسهيل الاستيلاء عليها قائلا: "لم يحدث أن طلب مني أي مسئول حتى الرئيس السابق وحرمه منحه قطعا آثرية فخلال رئاستي للمجلس الأعلى للآثار منذ عام 2002 لم يتم منح أي هدايا أثرية لأحد مهما كان لأن تلك القطع عهد مخزنية فمن سيسمح بأن يعرض نفسه للمساءلة القانونية تحت أي ظرف، بالاضافة الي أن تلك الاهداءات تحتاج لموافقة مباشرة من رئيس الوزراء، وقبل أن أتولى منصبي عام 2002 كانت هناك العديد من القصص عن إهدار بعض القطع الأثرية لمسئولين بالخارج بالجملة".

ونفى جمعه 71 مليون دولار لجمعية سوزان مبارك بمصر الجديدة من الجمعية الجغرافية الأمريكية بالمخالفة قائلا: "أنا جمعت 71 مليون دولار تبرعات بالفعل ولكن من المهتمين بالآثار في ألمانيا واليابان وأمريكا للانتهاء من تنفيذ متحف الطفل بمصر الجديدة، الذي سيفتتح بعد شهرين وسيكون أجمل متحف للطفل بالعالم، والتبرعات كانت تدخل حساب جمعية مصر الجديدة المسئولة عن المتحف بإشراف من الشئون الاجتماعية ولا دخل لسوزان مبارك بذلك".

وعن قطع توت عنخ آمون الفريدة التي خرجت من مصر ولم تعد حتى الآن، قال "تلك القطع التي لا يتجاوز عددها 100 قطعة من مجموع 5890 قطعة للملك توت عنخ آمون بالمتحف المصري تجوب العالم عبر 4 معارض خارجية وحاليا هناك معرضان أحدهما بأمريكا والآخر في استراليا وتلك المعارض حصيلتها تجاوزت ال 100 مليون دولار حتي الآن نستغلها في بناء المتاحف الجديدة بالاضافة الي سفر 1000 أثري بواسطة تلك المعارض للاحتكاك مع المجتمع الأثري العالمي وقبل أن اتولى منصبي لم يدخل مليم للآثار من المعارض الخارجية، وكانت تنظم بالمجان".

أخبار اليوم

تحت عنوان " 980 مشروعا جديدا في 15 مدينة صناعية"، ذكرت صحيفة أخبار اليوم ان هيئة التنمية الصناعية وافقت على طرح مليون متر من الأراضي في 15 مدينة صناعية بالجمهورية لاقامة 980 مشروعا جديدا ويتم الاعلان عن بدء التخصيص لأول مجموعة من هذه الأراضي خلال الأيام القادمة.

تشمل المشروعات الصناعات الغذائية والنسجية والبتروكيماويات والمعدنية والخشبية باستثمارات تبلغ 2 مليار جنيه وتوفر 20 ألف فرصة عمل جديدة.

كما نشرت الصحيفة حوارا خاصا مع صلاح عدلي، سگرتير الحزب الشيوعي المصري، أكد فيه أن السلفيين يشكلون وقودا يخدم أهداف الثورة المضادة لقيامهم باشعال الفتنة الطائفية‮.. ‬وأن تحالف الأحزاب الحالي يعد تحالف‮ ‬انتهازيا للحصول على مقاعد البرلمان القادم‮.. ‬وأعلن عن تأسيس تحالفا بين القوى الاشتراكية يدعو لإرساء قواعد الدولة المدنية في مواجهة دعاة الدولة الدينية‮.‬

‮وعن ‬كيف سيوفق الحزب أوضاعه ليتوافق مع القانون الذي يحظر الأحزاب على أساس طبقي، ‮قال: "‬كنا أول حزب يعترض علي قانون الأحزاب‮.. ‬لعدة أسباب من بينها اشتراط أن يكون عدد المؤسسين ‮ ‬5آلاف عضو‮.. ‬كذلك التكاليف المادية التي يتكبدها الحزب لنشر إعلانه التأسيسي في الصحف وتوثيق توكيلات مؤسسيه في الشهر العقاري‮ ‬والأخطر من ذلك نص القانون علي حظر إنشاء الأحزاب علي أساس طبقي‮‬،‮ ‬وهو ما يتنافى مع فلسفة تأسيس الأحزاب.. ‬التي تقوم علي وجود صراع طبقي يدار في مجتمع ديمقراطي وبشكل سلمي،‮ ‬وعلي أساسه يتم تشكيل أحزاب تتبنى مصالح الطبقات المختلفة سواء الرأسمالية‮‬،‮ ‬أو الطبقات الكادحة‬،‮ ‬أو الطبقات الوسطى‮.. ‬وما أزعجني بشدة تصريح رئيس لجنة الأحزاب بأن اللجنة سترفض الحزب الشيوعي المصري إذا تقدم بهذا الاسم القائم على أساس طبقي‮‬،‮ ‬وذلك دون قرائته لبرنامج الحزب‮.. ‬الذي لا يتبنى فقط مصلحة الطبقة العاملة وانما يدافع أيضا عن الفلاحين والكادحين والفقراء والمهمشين من أبناء الشعب‮".‬

كما نشرت الصحيفة حوار آخر مع د‮. ‬محمد النشائي،‮ ‬أستاذ الفيزياء النظرية بجامعة كمبردج البريطانية، أكد فيه ان الخطوات التي تضع البحث العلمي في مصر على الطريق الصحيح ‬هي أن ندرس جميع المشاريع المتكاملة التي تقدم بها الكثير من العلماء والباحثين في مصر وأن تؤخذ بجدية‮.. ‬وان نبتعد بالبحث العلمي عن الضجة والصخب الاعلامي وان نوجه هذا الجهد للبحث العلمي الجاد وان يناقش مستقبل مصر العلمي علماؤها وليس وسائل الاعلام‮.. ‬وأن نهتم بالمركز القومي للبحوث الذي أنشأه جمال عبدالناصر وكانت هذه رؤيته في ذلك الوقت للنهوض بالبلاد في مجال البحث العلمي والذي نادى بالتميز العلمي ومنافسة إسرائيل في هذا المجال‮.‬

وأكد أنه يتمنى العودة لمصر والمساهمة في المشروع النووي ويستطيع ان يتبرع بخمسين مليون دولار للمشروع النووي المصري،‮ ‬لكن هاني هلال اصدر قرارا بمنعه من دخول الجامعات المصرية‮.‬

كما نشرت الصحيفة حوار آخر مع الفريق حمدي وهيبة، رئيس الهيئة العربية للتصنيع، أكد فيه ان "‬العد التنازلي لاطلاق أول طائرة مصرية بدون طيار‮.. ‬بدأ بالفعل،‮ ‬واقتربت ساعة الصفر لانتاج أول ‮٨١ ‬طائرة حديثة منها،‮ ‬تتميز بتكنولوجيا عالية،‮ ‬ولها استخداماتها المدنية والعسكرية العديدة"‮.

وأضاف‮ ان مصر أصبحت تتميز بصناعة الطائرات وأن هناك تراكما كبيرا لخبرات رجالها في هذا المجال‮.

وأكد أن التصنيع الحربي هو نقطة الانطلاق الحقيقية للسوق العربية المشتركة،‮ ‬خاصة أن المناخ السياسي بين مصر وأشقائها من مؤسسي الهيئة العربية للتصنيع على أفضل ما يكون حاليا لإنجاز‮ ‬هذه الخطوة المهمة‮.‬

وأكد الفريق وهيبة أن إنشاء مصر لأول مفاعل نووي متطور يعد فرصة ذهبية لانعاش الصناعة المصرية من خلال رفع نسبة التصنيع المحلي فيها‮.

المصري اليوم

تحت عنوان "لو أصبحت رئيسا سأحافظ على العلاقات مع اسرائيل.. وأعيد الحوار مع ايران"، قال عمرو موسى، الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية، المرشح المحتمل للانتخابات الرئاسية، ان علاقته بالرئيس السابق حسني مبارك"ليست عقبة كبيرة"، لأنه لم يكن منتميا الى الحزب الوطني المنحل أو جزءا من الممارسات والسياسات أو الفساد.

وأضاف "موسى"، في تصريحاته لصحيفة "لوس أنجلوس تايمز" الأمريكية: "هذا هو الوقت للانتقال من الديكتاتورية الى الديمقراطية، ومن سوء الادارة الى الادارة الجيدة، من نظام مرفوض من الشعب الى نظام قائم على ارادة الشعب".

وأكد "موسى" أنه اذا أصبح رئيسا سيحافظ على العلاقات مع اسرائيل، لكنه سيستمر في الضغط عليها من أجل التوصل الى حل الدولتين على أساس حدود عام 1967، مؤكدا أنه يريد اجراء محادثات، وربما اعادة العلاقات مع ايران.

وفي خبر آخر، نقلت صحيفة المصري اليوم عن مصادر مطلعة داخل مجلس الوزراء قولها ان "قرار الدكتور عصام شرف، رئيس الوزراء، الغاء المجلس الاستشاري الدائم لمجلس الوزراء، برئاسة الدكتور علي الغتيت، يرجع الى عدة أسباب، أهمها الخلافات الدائمة بين "الغتيت" والدكتور يحيى الجمل، نائب رئيس الوزراء".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل