المحتوى الرئيسى

قيادى إخوانى: بعض القوى باعت القضية مع النظام السابق بكرسى فى البرلمان

06/25 19:23

جدد صبحى صالح، القيادى الإخوانى، عضو لجنة التعديلات الدستورية، تأكيده أن جماعة الإخوان المسلمين لن ترشح أحداً من أعضائها لرئاسة الجمهورية، ولن تزاحم على حصة فى الحكومة المقبلة، مشيراً إلى أن مشاركة الجماعة فى مجلس الشعب ستكون بنسبة مؤثرة، ولن تسعى إلى السيطرة أو الغلبة. وقال خلال المؤتمر الجماهيرى الذى نظمته الجماعة، مساء السبت ، بمحافظة الإسكندرية، إن الإخوان لا يعرفون الدولة الدينية وإنهم اختاروا الدولة المدنية ذات المرجعية الإسلامية. وأضاف أن رسالة الإخوان هى العودة الحميدة إلى الشرع وحماية الدين، لافتاً إلى أن الإخوان يعلمون ما يدعون به، مؤكداً أن مصر ستظل حامية الإسلام فى الدول العربية، وأن تحرير فلسطين سيأتى من مصر.

وانتقد صابر أبوالفتوح، عضو الكتلة البرلمانية للإخوان، خلال المؤتمر، القوى والتيارات التى ترفع شعار الليبرالية والاشتراكية، قائلاً: «إن كثيراً منهم لم يقفوا يوماً مع الشعب، ومنهم من باع القضية بكرسى فى البرلمان من خلال صفقات مع النظام السابق».

واستنكر هجوم بعض القوى السياسية على الإخوان بدعوى أنهم القوة المنظمة الوحيدة فى البلاد ولديهم برنامج إسلامى، قائلاً: «أداء الإخوان وتنظيمهم الجيد لا يعيبهم، خاصة أن مرجعية الإخوان وسطية وأنها هى التى ينادى بها حزب (الحرية والعدالة)، الذى يقوم على أساس الدولة المدنية ذات المرجعية الإسلامية».

وقال إن الإخوان هم أول من نادوا بوضع حد أدنى للأجور «1200 جنيه»، من خلال مشروع قانون تم تقديمه عام 2008، وكشف عن تقديم قانون لإدارة الأموال العامة للدولة، لمنع النهب المنظم للقطاع العام والتصدى لبرنامج الخصخصة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل