المحتوى الرئيسى

بالدموع.. مدير أمن شمال سيناء يتوعد بالثأر لـشهيدي العريش

06/24 19:50

كتب - اشرف سويلم:


في مشهد مؤثر، زرف اللواء صالح المصري، مدير أمن شمال سيناء، الدموع وهو يحكي ملابسات حادث مقتل الشهيدين نقيب محمد الخولي، والشرطي محمد حسني على أيدي عناصر إجرامية.

وقال اللواء المصري – في تصريحات خاصة لمصراوي – ''فقدت ابناً غالياً وهو النقيب الخولي، وتصادف قبل استشهاده كنت في مرور على نقاط التمركز الشرطية بمدينة العريش، وصافحته مرتين قيل أن تزهق روحه غدراً وهنئته مرتين، مرة على مكافئته وكانت بمكتبي مع ضباط شرطة شمال سيناء على جهودهم لحماية أهالي المحافظة، والثانية كانت قبل ساعات من استشهاده''.

وأوضح أن الجناة لسو مجرد بلطجية عاديين إنما هم منظمين ومسلحين على أعلى مستوى، وينفذوا جرائمهم بشكل منظم وخطير، مؤكداً على أنه أمر بتشكيل فريق بحث من المباحث الأمن العام بالتنسيق مع القوات المسلحة لتتبع الجناة. وقال ''هؤلاء الجناة لهم أهداف ذات ابعاد سياسية واجرامية خطيرة تستهدف هيبة الدولة في سيناء''.

ولفت مدير الأمن بأن مديرية امن شمال سيناء حققت نجاحاً امنياً كبيراً خلال شهري مايو ويونيو الجاري بشنها تسع حملات أمنية متتالية أسفرت عن ضبط 72 عنصراً اجرامياً حتى الآن، إضافة إلى ضبط أخطر خلية لتجارة السلاح (فلسطينية) بقطاع غزة، داخل إحدى الشقق بمدينة العريش وبحوزتهم كميات كبيرة من الأسلحة الإسرائيلية والأمريكية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل