المحتوى الرئيسى

الآلاف يحتشدون في شوارع اليمن رفضاً لعودة صالح.. وأنصاره يدعون له بالشفاء العاجل

06/24 15:47

مع مرور ثلاثة أسابيع علي رحيل صالح للمملكة العربية السعودية لتلقي العلاج نتيجة الانفجار الذي استهدف المقر الرئاسي ؛ ومحاولاته للسيطرة علي البلاد ولو من بعيد، يزداد الثوار تمسكا بالشرعية الثورية التي يعتبرونها الأساس لتحقيق التغيير الذي يريدونه لبلادهم.

ولتصعيد الاحتجاجات والضغط لتشكيل مجلس انتقالي والتأكيد علي مواصلة الجهود حتي تتحقق كافة مطالب الثوار، خرج اليمنيون أمس في حشود مليونية فيما أطلقوا عليه "جمعة الإرادة الثورية "، والتي تعد الثالثة منذ رحيل صالح للعلاج في السعودية.

ولم يخرج أنصار النظام عن عادتهم؛ حيث دعو لما أطلق عليه جمعة حماة الوطن " والدعاء لصالح بالشفاء.

ولكن هل تجدي المساعي الأمريكية دون دعم المملكة السعودية؟  

صرح جيفري فليتمان – مساعد وزيرة الخارجية الأمريكية – عقب لقائه بممثلين من المعارضة والثوار وأنصار النظام في محاولة لحل الأزمة في اليمن بأنه لم يجد أي تحرك جدي للانتقال السلمي للسلطة بأسرع ما يمكن مشيراً إلي أنه لا يمكن تنفيذ المبادرة الخليجية بدون السعودية.

وفي المناقشات التي دارت خلال اللقاء حول إمكانية تعديل بعض بنود المبادرة الخليجية والتي تتيح الفرصة للقائم بأعمال الرئيس عبد ربه منصور هادي إدارة المرحلة الانتقالية حتى العام 2013 بدلا من شهرين كما ينص الدستور اليمني . قد اعتبارها البعض تطوراً سياسياً في الأزمة اليمنية.

 وأكد محمد قحطان – المتحدث باسم المعارضة - خلال اجتماعه مع المعارضة أن الأمريكيين "يؤيدون نقل السلطة للنائب فوراً وفقاً للمبادرة الخليجية، أي أنه يتولى الرئاسة المؤقتة ثم يتم الشروع في تشكيل حكومة وحدة وطنية"، وأكد أن المعارضة "متفقة تماماً مع هذه الرؤية."

وكانت اللجنة التنظيمية للثورة الشبابية الشعبية قد أعلنت في بيان لها موقفها الرافض للمشاركة في أي لقاءات يقوم بها مساعد وزيرة الخارجة الأميركية، وذلك لتأكيد موقفها الرافض للدور الأميركي  لتركيزه علي المخاوف من تنظيم القاعدة وتغاضيه عن معاناة شعب بأكمله.

وتزامنت التظاهرات مع التصريحات المتناقضة التي أطلقها قياديون في حزب المؤتمر الشعبي الحاكم، حيث أصر بعضهم أن الرئيس صالح سيعود إلى اليمن يوم الجمعة، إلا أن اليوم مر دون ظهور الرئيس، فيما نفى البعض الآخر صحة تلك الأنباء، وخصوصاً الأمين العام المساعد للحزب سلطان البركاني، مشيرين إلى أن الرئيس اليمني لا زالت تجرى له عمليات جراحية كان آخرها الثلاثاء الماضي.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل