المحتوى الرئيسى

هل تقوم الكنيسة بدورها فى تعليم النصرانية؟ بقلم:رضا البطاوى

06/24 11:42

هل تقوم الكنيسة المصرية بدورها فى تعليم النصرانية ؟

أعتقد أن إجابة هذا السؤال هى :

كلا الكنيسة المصرية حاليا على اختلاف طوائفها لا تقوم بتعليم النصارى أحكام دينهم .

قبل أربعين أو خمسين سنة كان الإنسان فى مصر لا يقدر على تمييز المسلمة من النصرانية فالكل كان محشوم اللباس يرتدى الجلابية(الجلباب) والطرحة (غطاء الرأس أو الحجاب)عدا قطعا قلة نادرة كانت تعيش فى المدن وتعتنق عقائد مخالفة لديانتها الأصلية إسلامية أو نصرانية .

الكنائس الآن أصبحت لا تدعو فتيات النصارى ونساءها إلى الحشمة فى اللباس وإنما توجد سياسة يكاد يكون متفق عليها وهى أن تخرج فتيات ونساء النصارى كاشفات الشعور والرقاب وبعض الصدور والأذرع والسيقان

هذه السياسة قد يكون هدفها عدم كبت النساء حتى لا يتركن الكنيسة وقد يكون هدفها هو اغواء رجال المسلمين وشبابهم بتلك المفاتن الظاهرة

وقبل زمن قصير لم يكن يخطر على بال أحد من النصارى أن يتحدث فى موضوع رئاسة نصرانى لمصر ولكن الآن أصبح هذا الموضوع يشغل النصارى .

وقبل زمن قصير لم يكن أحد من نصارى الداخل يقدر على الاعتراض على قرارات النظام الحاكم بعدم بناء أو تجديد الكنائس ولكن الآن الكل يعترض ويعتصم ويطالب والسبب هو أن رجال الكنيسة يغضون النظر عن نصوص العهد الجديد التى تطالب بالخضوزع للسلطات القائمة مسلمة أو غير مسلمة

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل