المحتوى الرئيسى

جدل في الناتو بشأن ليبيا

06/24 21:17


رفض الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي الانتقادات التي وجهها وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس في وقت سابق إلى عمل حلف شمال الأطلسي (الناتو) بليبيا. كما قلل الأمين العام للحلف أندرس فوغ راسموسن من شأن دعوة إيطاليا إلى تعليق العمليات العسكرية في ليبيا.

وقال ساركوزي في ختام قمة أوروبية الجمعة في العاصمة البلجيكية بروكسل "ليس من المناسب مطلقا لروبرت غيتس أن يقول ذلك. فذلك خطأ بالنسبة لما يتم في ليبيا".

وأضاف "كان يمكن أن يقول ذلك في لحظات تاريخية معينة، ولكن ليس في الوقت الذي أخذت فيه أوروبا بكل شجاعة القضية الليبية على عاتقها، حين نهضت فرنسا وبريطانيا وحلفاؤهما بمعظم المهمة وقاموا بالعمل".

وأكد أن كتائب العقيد الليبي معمر القذافي بدأت تتراجع في كل مكان، وأن هناك ثورة في كل مكان من ليبيا، "وسنتابع حتى مغادرة القذافي".

وتأتي تصريحات ساركوزي ردا على تصريحات سابقة لغيتس انتقد خلالها في بروكسل أداء قوات الناتو في ليبيا، استباقا لتصويت في مجلس النواب الأميركي لوقف الأموال عن المشاركة الأميركية في ليبيا.

ومن جهته، قال راسموسن في تصريحات صحفية إنّ الحلف ملتزم بأداء مهمته المفوض بشأنها من مجلس الأمن الدولي، وأضاف أن الحلف سيواصل عملياته العسكرية في ليبيا تفاديا لسقوط "مزيد من المدنيين"، رافضا بذلك طلب إيطاليا وقف إطلاق النار، لإقامة ممرات لمساعدة المدنيين.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل