المحتوى الرئيسى

انطلاق مهرجان "الصويرة" المغربي بموسيقى "العبيد السود"

06/24 15:17

افتتحت الفرقة المالية الشهيرة "بابا سيسوكو" -مساء الخميس 23 يونيو/حزيران- الدورة الرابعة عشرة لمهرجان "كناوة وموسيقى العالم" في الصويرة (جنوب غرب) تحت شعار "السلام" بحضور أكثر من عشرة آلاف شخص.

ويحتفي هذا المهرجان كل سنة بفرق كناوة الفولكورية، وهو فن متحدر من العبيد السود، ويمزج بين الإيقاعات الإفريقية والعربية.

وتفاعل الحضور مع أنغام الحفلة التي دمجت بين موسيقى الكناوة وفرقة بابا سيسوكو، مع ثمانية فنانين عزفوا الطبل والجيتار.

وكان المهرجان استحدث، قبل ثلاث سنوات، فعالية ينتج خلالها فنانون أجانب وفرق كناوة مغربية عمليات دمج موسيقية، قبل أيام على انطلاق هذا الحدث الفني.

وقال أندريه أزولاي، مستشار العاهل المغربي محمد السادس ورئيس جمعية الصويرة - موجادور (غرب) لوكالة "فرانس برس": "أكثر من أي وقت مضى يلتقي مغرب كل الطموحات اليوم في الصويرة".

ومن "النجوم" الذين يستضيفهم هذا الملتقى الموسيقي هذه السنة المغني المالي سليف كيتا والارميني تيجران هاماسيان، فضلا عن الموسيقى الهايتية.

وقالت نائلة عبدي مديرة المهرجان: "إلى جانب فن الكناوة، سيحتل الجاز والأنغام الإفريقية والموسيقى الهايتية المدينة على مدى أربعة أيام بكل سحرها".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل