المحتوى الرئيسى

حماس تتمسك بالتوافق لرئاسة الحكومة

06/24 08:30

من اجتماع سابق لإحدى اللجان المشتركة لتطبيق المصالحة (الجزيرة)


اتهمت حركة المقاومة الإسلامية (حماس) نظيرتها حركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح) بالتصلب في مواقفها في ما يتعلق بتسمية رئيس للحكومة وبشكل يخرج عن إطار التوافق الذي أقره اتفاق المصالحة.

 
جاء ذلك على لسان عضو المكتب السياسي لحركة حماس محمود الزهار الذي قال في لقاء تلفزيوني أجري معه الخميس إن حركة فتح لم تطرح اسم سلام فياض لرئاسة الحكومة في جلسة النقاش الأولى حول هذا الموضوع، مشيرا إلى أن طرح الاسم تم بعد تدخل عدة أطراف خارجية لم يسمها.
 
واعتبر الزهار تصلب فتح في موقفها من رئاسة الحكومة دليلا على رغبة الحركة بعرقلة الأمور التي تم الاتفاق عليها في القاهرة، مشددا في نفس الوقت على رفض حماس مبدأ عدم طرح الحكومة المقبلة على المجلس التشريعي الفلسطيني.
 
وأضاف القيادي الفلسطيني أن حماس تريد حكومة تأتي حسب القانون الأساسي الذي ينص على أن يكون المجلس التشريعي صاحب الحق في منحها الثقة أو سحبها، وأكد عزم حركته تنفيذ جميع بنود اتفاق المصالحة الذي وقع في القاهرة الشهر الماضي.

 
مسؤوليات محددة
وفي إطار السجال الدائر بخصوص تشكيل الحكومة، قال موسى أبو مرزوق نائب رئيس المكتب السياسي لحركة حماس في تصريحات صحفية نشرت في غزة أمس الخميس إن حكومة التوافق الفلسطينية المنتظرة ستتولى مهام محددة ولن يتبع برنامجها سياسات حركة فتح أو حماس.
 

أبو مرزوق: الحكومة المقبلة ستتابع تنفيذ ما ورد باتفاقية الوفاق الوطني (الجزيرة-أرشيف)

ولخص أبو مرزوق المهام التي ستوكل إلى الحكومة الجديدة بتهيئة الأجواء لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية والإشراف على قضايا المصالحة ومتابعة إعادة إعمار غزة وإنهاء الحصار، مشيرا إلى أن حماس ملتزمة بترشيح كفاءات وطنية لتولي الحكومة المقبلة.

 

وقال إن الحكومة المقبلة ستتابع تنفيذ ما ورد باتفاقية الوفاق الوطني وفقا لصلاحياتها وستعالج القضايا المدنية والمشاكل الإدارية الناجمة عن الانقسام، إضافة إلى توحيد مؤسسات السلطة الوطنية بالضفة الغربية وقطاع غزة والقدس وتسوية أوضاع الجمعيات والمؤسسات الأهلية والخيرية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل