المحتوى الرئيسى

الثوار يعرضون على القذافي البقاء في ليبيا مقابل تخليه عن السلطة

06/24 07:14

ترجمة - وائل عبد الحميد

بنغازي: ذكر موقع «توك راديو نيوز» الأمريكي أن المجلس الوطني الانتقالي اعترف أخيرا بدخوله في محادثات مع مقربين من العقيد معمر القذافي رغم إصرارهم سابقا على نفي تلك الاتصالات.

وتركزت المفاوضات بين المجلس الانتقالي والقذافي على إمكانية بقاءه وهو وعائلته في ليبيا دون أن يكون لهم أي دور في الحكومة الليبية.

وأضاف الموقع أن تلك المرونة التي أبداها الثوار في المفاوضات لم ترضي «الناتو» كونهم يريدون القذافي إما ميتاً أو يحاكم كمجرم حرب حسب تصريحات مصدر دبلوماسي أوروبي.

وعقدت المباحثات بين الثوار وبعض المقربين من القذافي في كل من فرنسا وجنوب إفريقيا بمعرفة كل من الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي ورئيس جنوب إفريقيا جاكوب زوما؛ في حين امتنع المتحدث الرسمي للبيت الأبيض، ظهر يوم الخميس عن الإجابة على سؤال عما إذا كان الرئيس الأمريكي باراك أوباما على علم بتلك المفاوضات أم لا.

وعلى مدى شهر تقريبا داومت الحكومة الليبية على التأكيد بوجود مفاوضات تجرى من وراء الستار بينهم وبين الثوار في حين كان يصر المجلس الوطني الانتقالي الليبي على الإنكار قبل أن يعترف أخيرا في تصريحات أدلى محمود شمام عضو اللجنة التنفيذية للمجلس الانتقالي لصحيفة «لوس أنجلوس تايمز» الأمريكية في مؤتمر ببيروت.

وقال شمام للصحيفة الأمريكية: "نحن على اتصال ببعض الأشخاص الذين لهم صلة بالنظام الليبي، وتتركز مفاوضاتنا في دراسة آلية رحيل القذافي عن السلطة ولم نتطرق لمستقبل البلاد".

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل