المحتوى الرئيسى

هل ستنجح المعارضة في الإطاحة بزاهر ورفاقه.. أم سينجو كالعادة..؟ّ!

06/24 19:09

من المتوقع أن يسدل الستار غدا على لعبة القط والفأر بين اتحاد الكرة وجمعيته العمومية والتي استمرت طوال الفترة الماضية و شهدت شدا وجذبا من الطرفين، وذلك من خلال الاجتماع الذي تعقده جبهة المعارضة في إحدى فنادق القاهرة صباح غدا السبت لمناقشة مسألة سحب الثقة من مجلس سمير زاهر.

القضية أخذت الصدارة في أوقات عديدة على منحنى الاهتمام الجماهيري وحاول خلالها كل طرف إثبات صحة موقفه وقانونية إجراءاته.

فالطرف الأول وهو اتحاد الكرة بذل كل ما في وسعه من أجل إفساد مخططات الجمعية العمومية بداية من التأكيد على عدم شرعيتها بحجة عدم اكتمال النصاب القانوني -والذي ينص على دعوة 39 ناديا من إجمالي 151 لسحب الثقة من مجلس الإدارة-، مرورا بنشر مستندات لمكافآت وبدلات صرفتها الجبلاية لبعض رموز المعارضة، وصولا إلي اتهامات بخيانة الثورة والعمل على تشويه سمعة الكرة المصرية لدي الفيفا، بالإضافة إلي محاولات بإغراء رموز المعارضة بالعمل في الاتحاد أو الحصول على عضوية مجلس الإدارة خلال الانتخابات التكميلية منتصف أغسطس، أو التهديد بشطب عضوية بعض أندية المعارضة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل