المحتوى الرئيسى

الأوقاف وحافظ سلامة.. ولا يزال الصراع مستمرًا

06/24 16:53

القاهرة - أ ش أ

لا يزال الصراع مستمرًا بين وزارة الأوقاف والشيخ حافظ سلامة، وذلك عندما أصر الأخير مدير جمعية الهداية الإسلامية، الجمعة، على اعتلاء منبر مسجد النور بالعباسية التابع رسميا لوزارة الأوقاف لإلقاء خطبة الجمعة بدلا من الخطيب الذى أوكلته الوزارة للقيام بهذه المهمة وهو الدكتور الهاشمى عمران.

وقال الشيخ سلامة "إن الحكومة لا تعمل على تحقيق رغبات المواطنين وتنفيذ أهداف الثورة، مشيرا إلى أن بعض مواقف الحكومة متراجعة ولا تلتزم بتطبيق الأحكام القضائية فى إشارة إلى حصول جمعيته على حكم باستلام مسجد النور من وزارة الأوقاف (وهو الموضوع الذى مازال محل نقاش قانونى)".

واتهم وزارة الأوقاف بعدم الالتزام بالأحكام القضائية، مؤكدا أنه رفض التوقيع على العقد الذى أعدته الوزارة لتسوية أزمة مسجد النور مع الجمعية والذى ينص على أن تتسلم الجمعية الجزء البحرى من المسجد .

وفى نفس السياق، أعرب بعض المصلين بمسجد النور اليوم الجمعة عن استيائهم من موقف الشيخ سلامة ومنعه لخطيب الأوقاف من أداء الخطبة، وتوجيه الأمر إلى موضوع يكون مثار جدل بدلا من الاهتمام بقضايا المواطنين بعد الثورة.

واحتشد عدد من أنصار سلامة أمام المسجد عقب انتهاء الصلاة فى وقفة احتجاجية، فيما أعلن الشيخ سلامة عن استمراره فى الاعتكاف بالمسجد احتجاجا على عدم تنفيذ الحكم القضائى بضم المسجد للجمعية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل