المحتوى الرئيسى

الإعدام لسيدة وابنتها لقتلهما الزوج ودفنهما جثته فوق سطح المنزل

06/23 19:56

القاهرة: قضت محكمة الجنايات بمحافظة كفر الشيخ المصرية بإعدام ربة منزل "45 سنة" وابنتها "19 سنة" بعد تصديق المفتى على الحكم الذى صدر يوم الثلاثاء 24 مايو الماضى، وذلك لقتلهما زوج الأولى "وكيل معهد أزهرى" مع سبق الإصرار والترصد .

تعود وقائع القضية لعام 2009 عندما شك المجنى عليه فى سلوك زوجته، وهددها بفضح أمرها أمام خطيب ابنته وأهله بسبب سلوكها السيئ، فقررت الزوجة الانتقام من زوجها، وأخبرت ابنتها بما ستفعله، فاتفقتا على التخلص منه، وعندما حضر الزوج بعد سهره وصعد لأعلى منزله ليشرب الشيشة، أحضرت الزوجة مادة مخدرة ووضعتها له فى كوب عصير "تمر هندي" وتناولها الزوج بُحسن نية، وعندما غاب عن الوعى أنزلته للطابق السفلى.

وقامت بفتح فمه ووضع مادة سامة له فى فمه عن طريق سرنجة، ولكن المادة السامة جعلته يفيق بعد غيابه عن الوعى، ثم قام من فرشه وأراد أن يصعد لأعلى المنزل ليتنفس الهواء، متسائلاً عما وضعته زوجته له، خاصة أنه تقيأ مادة زرقاء، ثم صعدت به لأعلى المنزل بعد أن طلبت من أولادها الخلود للنوم، وأن والدهم سليم .

وانهالت الزوجة على زوجها بضربة بطوبة على رأسه، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة، وأحضرت الأم ونجلتها جوالاً ووضعاه فيه، ووضعوا فوقه قش وبعض الأثاث، ثم مارست حياتها بطريقة عادية.

وكشفت أحداث الجريمة عندما أكدت الزوجة لوالد زوجها، أن أحد أصدقائه أخبرها أن زوجها غرق فى مياه البحر المتوسط فى بلطيم، وأنه سافر إلى بلطيم للعلاج فى مياه البحر المتوسط لإصابته بمرض جلدى .

وتوجه الوالد لبلطيم فلم يجد اسم نجله من بين الغارقين، فتقدم ببلاغ لرئيس مباحث مركز كفر الشيخ يتهم فيه زوجة نجله بقتله .

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل