المحتوى الرئيسى

منتدي‭ ‬‮"‬شباب‭ ‬أون‭ ‬لاين‮ "‬نقاش‭ ‬ساخن‭ ‬حول‭ ‬الدستور‭ ‬أولاً‭ ‬أم‭ ‬الانتخابات

06/23 18:28

هاني‭ ‬رياض‭: ‬من‭ ‬الذي‭ ‬سيضمن‭ ‬لنا‭ ‬أن‭ ‬انتخابات‭ ‬مجلس‭ ‬الشعب‭ ‬القادمة‭ ‬ستفرز‭ ‬لنا‭ ‬نواب‭ ‬أكفاء‭ ‬ومحترمين‭ ‬من‭ ‬كافة‭ ‬الأطياف‭ ‬السياسية‭ ‬سيأخذون‭ ‬علي‭ ‬عاتقهم‭ ‬انتخاب‭ ‬جمعية‭ ‬تأسيسية‭ ‬لوضع‭ ‬دستور‭ ‬جديد‭ ‬لنا،‭ ‬وما‭ ‬العمل‭ ‬إذا‭ ‬أفرزت‭ ‬لنا‭ ‬الانتخابات‭ ‬عن‭ ‬أغلبية‭ ‬من‭ ‬فصيل‭ ‬سياسي‭ ‬واحد‭ ‬هل‭ ‬هم‭ ‬الذين‭ ‬سيستأثرون‭ ‬بالبلاد‭.‬

أبو‭ ‬آدم‭: ‬بالنسبة‭ ‬للجدل‭ ‬الدائر‭ ‬فقد‭ ‬حُسِمت‭ ‬نتيجته‭ ‬بالفعل‭ ‬بنتيجة‭ ‬الاستفتاء‭ ‬الذي‭ ‬نعتبره‭ ‬أول‭ ‬عملية‭ ‬ديمقراطية‭ ‬حقيقية‭ ‬تمت‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬مصر‭ ‬الحديث،‭ ‬بغض‭ ‬النظر‭ ‬عن‭ ‬تغليف‭ ‬عقول‭ ‬المواطنين‭ ‬من‭ ‬قبل‭ ‬الإخوان‭ ‬والسلفيين‭ ‬ليقولوا‭ ‬نعم،‭ ‬وأيضاً‭ ‬إعلانات‭ ‬الليبراليين‭ ‬وزحفهم‭ ‬الإعلامي‭ ‬لتوعية‭ ‬المواطنين‭ ‬بـ‭ (‬لا‭).‬

حمدي‭ ‬قاطو‭: ‬المفروض‭ ‬وضع‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬ثم‭ ‬طرحه‭ ‬علي‭ ‬الشعب‭ ‬للموافقة‭ ‬عليهأو‭ ‬تعديل‭ ‬بعض‭ ‬نصوصه،‭ ‬لأن‭ ‬الدستور‭ ‬هو‭ ‬العقد‭ ‬بين‭ ‬الشعب‭ ‬والسلطة‭ ‬وبناء‭ ‬عليه‭ ‬يتم‭ ‬التعاقد‭ ‬فيما‭ ‬بينهما‭ ‬علي‭ ‬هذا‭ ‬الأساس،‭ ‬ثم‭ ‬يأتي‭ ‬بعدها‭ ‬الانتخابات‭ ‬البرلمانية‭ ‬للتصديق‭ ‬علي‭ ‬الدستور‭ ‬الذي‭ ‬أقره‭ ‬الشعب‭.‬

مدحت‭ ‬إبراهيم‭ ‬سليمان‭: ‬هناك‭ ‬عدم‭ ‬فهم‭ ‬كامل‭ ‬لمعني‭ ‬كلمة‭ ‬دستور،‭ ‬ومن‭ ‬يتحدث‭ ‬أن‭ ‬الدستور‭ ‬سينظم‭ ‬انتخابات‭ ‬مجلس‭ ‬الشعب‭ ‬والرئاسة‭ ‬فأرجوكم‭ ‬قبل‭ ‬الإدلاء‭ ‬برأيكم‭ ‬تكلفوا‭ ‬قليلاً‭ ‬واقرأوا‭ ‬الدستور،‭ ‬فالمنظم‭ ‬للانتخابات‭ ‬قانونياً‭ ‬مجلس‭ ‬الشعب‭ ‬والشوري‭ ‬والمنظم‭ ‬للانتخابات‭ ‬الرئاسية‭ ‬قانون‭ ‬الانتخابات‭ ‬الرئاسية‭ ‬فيرجي‭ ‬الكلام‭ ‬عن‭ ‬علم‭ ‬للوصول‭.‬

محمد‭ ‬أشرف‭: ‬إذا‭ ‬لم‭ ‬نحترم‭ ‬رأي‭ ‬الأغلبية‭ ‬العظمي‭ ‬من‭ ‬الشعب‭ ‬في‭ ‬أنزه‭ ‬استفتاء‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬مصر‭ ‬لأنه‭ ‬يخالفنا‭ ‬في‭ ‬الرأي‭ ‬إذن‭ ‬نحن‭ ‬مقبلون‭ ‬علي‭ ‬ديكتاتورية‭ ‬من‭ ‬القوي‭ ‬السياسية‭ ‬التي‭ ‬تزعم‭ ‬أنها‭ ‬تمثل‭ ‬الشعب،‭ ‬فأنا‭ ‬كنت‭ ‬مع‭ ‬إجراء‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬ولكن‭ ‬حين‭ ‬قال‭ ‬الشعب‭ ‬كلمته‭ ‬احترم‭ ‬رأي‭ ‬الأغلبية‭ ‬ولم‭ ‬أكن‭ ‬وصيا‭ ‬علي‭ ‬أحد‭ ‬فالشعب‭ ‬اتخذ‭ ‬قراره،‭ ‬وعليه‭ ‬أن‭ ‬يتحمل‭ ‬مسئولية‭ ‬قراره‭ ‬وهذه‭ ‬هي‭ ‬الديمقراطية‭.‬

دعاء‭ ‬دوداية‭: ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬طبعا،‭ ‬لأن‭ ‬الانتخابات‭ ‬أولا‭ ‬هتجيب‭ ‬برلمان‭ ‬ودستور‭ ‬بيعبروا‭ ‬عن‭ ‬الإخوان‭ ‬والوطني‭ ‬لأنهم‭ ‬هما‭ ‬اللي‭ ‬جاهزين‭.‬

محمد‭ ‬حسن‭: ‬أنا‭ ‬سعيد‭ ‬جدا‭ ‬بأسلوب‭ ‬الحوار‭ ‬المتحضر‭ ‬في‭ ‬الصفحة،‭ ‬هنا‭ ‬وسواء‭ ‬اختلفنا‭ ‬أو‭ ‬اتفقنا‭ ‬فنحن‭ ‬مجتمعون‭ ‬علي‭ ‬حب‭ ‬مصر‭ ‬ومصلحتها‭ ‬فاللي‭ ‬شايف‭ ‬الدستور‭ ‬الاول‭ ‬بيحب‭ ‬مصر‭ ‬واللي‭ ‬شايف‭ ‬الانتخابات‭ ‬الأول‭ ‬بيحب‭ ‬مصر‭.‬

محمد‭ ‬أشرف‭: ‬الإعلان‭ ‬الدستوري‭ ‬لم‭ ‬يخالف‭ ‬الاستفتاء‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري،‭ ‬وإنما‭ ‬أضاف‭ ‬بعض‭ ‬المواد‭ ‬التكميلية‭ ‬التي‭ ‬ليس‭ ‬عليها‭ ‬أدني‭ ‬خلاف‭ ‬بين‭ ‬الشعب‭.‬

علي‭ ‬علي‭: ‬علي‭ ‬رأي‭ ‬علاء‭ ‬ولي‭ ‬الدين‭ ‬الله‭ ‬يرحمه‭.. ‬‮«‬لف‭ ‬وارجع‭ ‬تاني‭... ‬إيه‭ ‬البواخة‭ ‬دي‮»‬

محمد‭ ‬فرحات‭: ‬الجدل‭ ‬الدائر‭ ‬الآن‭ ‬حول‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬أم‭ ‬الانتخابات‭ ‬البرلمانية‭ ‬هي‭ ‬نفس‭ ‬نظرية‭ ‬الفرخة‭ ‬قبل‭ ‬البيضة،‭ ‬ولا‭ ‬البيضة‭ ‬قبل‭ ‬الفرخة،‭ ‬واعتقد‭ ‬أن‭ ‬الجدل‭ ‬خلق‭ ‬حالة‭ ‬حوار‭ ‬وطني‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬مفيدة‭ ‬علي‭ ‬المدي‭ ‬البعيد‭ ‬إلا‭ ‬أنها‭ ‬الآن‭ ‬لا‭ ‬تخدم‭ ‬سوي‭ ‬استمرار‭ ‬حاله‭ ‬عدم‭ ‬الاستقرار‭.‬

أحمد‭ ‬محمود‭: ‬الإجابة‭ ‬في‭ ‬كلمتين‭: ‬‮«‬نعم‭ ‬لرأي‭ ‬الأغلبية‭ ‬وإن‭ ‬كان‭ ‬خطأً،‭ ‬حتي‭ ‬تتعلم‭ ‬من‭ ‬أخطائها‭.‬

أحمد‭ ‬يحيي‭: ‬سواء‭ ‬كان‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬أو‭ ‬الانتخابات‭ ‬أولا،‭ ‬لازم‭ ‬يكون‭ ‬فيه‭ ‬تطهير‭ ‬للقضاء،‭ ‬لأنه‭ ‬هو‭ ‬الذي‭ ‬سيشرف‭ ‬علي‭ ‬الانتخابات‭ ‬،‭ ‬ولقد‭ ‬ثبت‭ ‬بما‭ ‬لايدع‭ ‬مجالا‭ ‬للشك‭ ‬أن‭ ‬الانتخابات‭ ‬الأخيرة‭ ‬كانت‭ ‬مزورة،‭ ‬وثبت‭ ‬ان‭ ‬القضاء‭ ‬اشرف‭ ‬علي‭ ‬اللجان‭ ‬الرئيسية‭ ‬،‭ ‬فهل‭ ‬نفس‭ ‬القضاة‭ ‬الذين‭ ‬اشرفوا‭ ‬علي‭ ‬انتخابات‭ ‬2010‭ ‬هم‭ ‬أيضا‭ ‬الذين‭ ‬سيشرفون‭ ‬علي‭ ‬الانتخابات‭ ‬القادمة‭. ‬

كريم‭ ‬عبد‭ ‬البر‭:‬ لا‭ ‬يصح‭ ‬وغير‭ ‬موجود‭ ‬دوليا‭ ‬بلد‭ ‬بدون‭ ‬دستور‭ ‬فلا‭ ‬يمكن‭ ‬ان‭ ‬نقيم‭ ‬مبني‭ ‬بدون‭ ‬أساس،‭ ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬ثم‭ ‬من‭ ‬بعده‭ ‬رئيس‭ ‬للجمهورية‭.‬

سامح‭ ‬النويشي‭: ‬يجب‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬فهو‭ ‬القاعدة‭ ‬التي‭ ‬ستبني‭ ‬عليها‭ ‬مصر‭ ‬بوضع‭ ‬كافة‭ ‬القوانين‭ ‬التي‭ ‬ستنظم‭ ‬الدولة‭ ‬الحديثة‭ ‬لنا،‭ ‬وتصور‭ ‬أن‭ ‬يكون‭ ‬الدستور‭ ‬الجديد‭ ‬جامعاً‭ ‬بين‭ ‬مزايا‭ ‬النظام‭ ‬الرئاسي‭ ‬والنظام‭ ‬البرلماني‭ ‬لكي‭ ‬يكون‭ ‬البرلمان‭ ‬رقيبا‭ ‬علي‭ ‬الحكومة‭ ‬والرئيس‭ ‬في‭ ‬أعمالهم‭ ‬ويكون‭ ‬الرئيس‭ ‬رقيبا‭ ‬عليه‭.‬

شيماء‭ ‬حمادة‭: ‬الانتخابات‭ ‬أولا،‭ ‬لأن‭ ‬الدستور‭ ‬اللي‭ ‬هيشرع‭ ‬الحكم‭ ‬بين‭ ‬المصريين‭ ‬لازم‭ ‬يمثلهم‭ ‬كلهم،‭ ‬وطبعا‭ ‬اللجنة‭ ‬التأسيسية‭ ‬للدستور‭ ‬لازم‭ ‬تكون‭ ‬منتخبة‭ ‬من‭ ‬النواب‭ ‬الممثلين‭ ‬الفعليين‭ ‬للشعب‭ ‬والحمد‭ ‬لله‭ ‬ما‭ ‬فيش‭ ‬تزوير‭ ‬ولا‭ ‬ترويع‭ ‬يمنع‭ ‬نزاهة‭ ‬الانتخابات،‭ ‬لكن‭ ‬لو‭ ‬الدستور‭ ‬اتعمل‭ ‬الأول‭ ‬مش‭ ‬هايمثل‭ ‬غير‭ ‬المجموعة‭ ‬اللي‭ ‬استحوذت‭ ‬علي‭ ‬البرامج‭ ‬الحوارية‭ ‬وشاشات‭ ‬التليفزيون‭ ‬وصفحات‭ ‬الجرائد‭.‬

محمد‭ ‬فوزي‭ ‬المحامي‭: ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬لأننا‭ ‬لابد‭ ‬أن‭ ‬نبدأ‭ ‬البناء‭ ‬من‭ ‬الأساس،‭ ‬وكيف‭ ‬لنا‭ ‬ان‭ ‬نقوم‭ ‬بانتخابات‭ ‬برلمانية‭ ‬ونحن‭ ‬غير‭ ‬موافقين‭ ‬علي‭ ‬التشكيل‭ ‬القديم‭ ‬للمجلسين،‭ ‬فأولا‭ ‬لابد‭ ‬من‭ ‬إلغاء‭ ‬نسبة50‭%‬عمال‭ ‬وفلاحين‭ ‬وايضا‭ ‬المقاعد‭ ‬المخصصة‭ ‬ولنترك‭ ‬المجلس‭ ‬مفتوحاً‭ ‬للجميع،‭ ‬وأيضا‭ ‬إلغاء‭ ‬مجلس‭ ‬الشوري‭ ‬لما‭ ‬يكلف‭ ‬الدولة‭ ‬من‭ ‬نفقات‭ ‬باهظة‭.‬

سلطان‭ ‬بركة‭: ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬فسنقع‭ ‬فيما‭ ‬لا‭ ‬يحمد‭ ‬عقباه‭ ‬وهي‭ ‬الفوضي‭ ‬التي‭ ‬ستنتج‭ ‬عن‭ ‬اعتراض‭ ‬جميع‭ ‬فئات‭ ‬المجتمع‭ ‬للدستور،‭ ‬فالبعض‭ ‬يريدها‭ ‬إسلامية‭ ‬والآخر‭ ‬يريدها‭ ‬علمانية‭ ‬وآخرون‭ ‬يردونها‭ ‬مدنية‭ ‬أو‭ ‬ليبرالية‭ ‬في‭ ‬زي‭ ‬ديمقراطي‭ ‬ألماني‭ ‬سويدي،‭ ‬والبعض‭ ‬يريدها‭ ‬إخوانية،‭ ‬لذلك‭ ‬لا‭ ‬يصلح‭ ‬الدستور‭ ‬أولا،‭ ‬وسنأخذ‭ ‬لذلك‭ ‬سوف‭ ‬بأخف‭ ‬الضررين‭ ‬ألا‭ ‬وهو‭ ‬الانتخابات‭ ‬أولا‭.‬

محمد‭ ‬جمال‭: ‬أشباه‭ ‬السياسيين‭ ‬والعلمانيين‭ ‬والليبراليين‭ ‬ومن‭ ‬يسمون‭ ‬أنفسهم‭ ‬شباب‭ ‬الثورة‭ ‬يتعاملون‭ ‬مع‭ ‬الشعب‭ ‬بنفس‭ ‬منطق‭ ‬مبارك‭ ‬ونظامه،‭ ‬إن‭ ‬الشعب‭ ‬ده‭ ‬مالوش‭ ‬أي‭ ‬لازمة،‭ ‬والاستفتاء‭ ‬مالوش‭ ‬لازمة،‭ ‬في‭ ‬فكرة‭ ‬جامدة‭ ‬أوي‭ ‬بقي،‭ ‬يروحو‭ ‬الصين‭ ‬يعملوا‭ ‬شعب‭ ‬عمولة‭ ‬علي‭ ‬كيفهم‭.‬

سامي‭ ‬عمار‭: ‬الاستفتاء‭ ‬تم‭ ‬علي‭ ‬9‭ ‬بنود‭ ‬تم‭ ‬تعديلها‭ ‬بالدستور‭ ‬بنعم‭ ‬أو‭ ‬لا،‭ ‬وانتهت‭ ‬النتيجة‭ ‬لصالح‭ ‬نعم،‭ ‬والجميع‭ ‬بدأ‭ ‬يتكلم‭ ‬علي‭ ‬ديمقراطية‭ ‬التصويت‭ ‬لأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬مصر،‭ ‬والجميع‭ ‬رضي‭ ‬بما‭ ‬آلت‭ ‬إليه‭ ‬النتيجة‭ ‬علي‭ ‬أساس‭ ‬سوف‭ ‬يتم‭ ‬الانتخابات‭ ‬البرلمانية‭ ‬في‭ ‬سبتمبر‭ ‬ويعقبها‭ ‬انتخابات‭ ‬الرئاسة،‭ ‬وبعد‭ ‬ذلك‭ ‬تتم‭ ‬دراسة‭ ‬دستور‭ ‬جديد،‭ ‬وحاليا‭ ‬طرحت‭ ‬الدولة‭ ‬للشعب‭ ‬أن‭ ‬تتناحر‭ ‬علي‭ ‬الدستور‭ ‬أولا‭ ‬أم‭ ‬الانتخابات‭ ‬وكأن‭ ‬الذي‭ ‬جري‭ ‬بالأمس‭ ‬انتهي‭.. ‬في‭ ‬النهاية‭ ‬أنا‭ ‬مش‭ ‬فاهم‭ ‬حاجة؟

محمود‭ ‬عاطف‭ ‬أمين‭: ‬أنا‭ ‬مع‭ ‬الدستور‭ ‬أولا،‭ ‬ولكن‭ ‬هل‭ ‬الشعب‭ ‬يستحمل‭ ‬هذا‭ ‬الجدال‭ ‬في‭ ‬الوضع‭ ‬الحالي،‭ ‬لماذا‭ ‬لا‭ ‬نطرح‭ ‬حوارا‭ ‬ونقاشا‭ ‬حول‭ ‬الدستور‭ ‬للمواطن‭ ‬البسيط،‭ ‬وعندما‭ ‬يتعايش‭ ‬مع‭ ‬الدستور‭ ‬هو‭ ‬اللي‭ ‬هيطالب‭ ‬لوحده‭ ‬إن‭ ‬الدستور‭ ‬يبقي‭ ‬أولا‭.‬

وليد‭ ‬محمد‭: ‬يا‭ ‬جماعة‭ ‬والله‭ ‬عيب‭ ‬جدا‭ ‬اللي‭ ‬بيحصل‭ ‬ده،‭ ‬وإن‭ ‬دل‭ ‬يدل‭ ‬علي‭ ‬مراهقة‭ ‬سياسية،‭ ‬فكرة‭ ‬‮«‬الدستور‭ ‬أولا‮»‬‭ ‬علي‭ ‬دماغي‭ ‬من‭ ‬فوق،‭ ‬وأنا‭ ‬كنت‭ ‬معاها‭ ‬مع‭ ‬إني‭ ‬كنت‭ ‬محتار‭ ‬ولكن‭ ‬الشعب‭ ‬قال‭ ‬كلمته‭ ‬ونحن‭ ‬حاربنا‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تحقيق‭ ‬الديمقراطية،‭ ‬خلاص‭ ‬نكمل‭ ‬بقي‭ ‬ونحترم‭ ‬عقول‭ ‬بعض‭.‬

 

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل