المحتوى الرئيسى

العطفي ينفي وجود مخاطر تهدد خزان أسوان القديم

06/23 17:07

القاهرة - أ ش أ - أكد وزير الموارد المائية والرى الدكتور حسين العطفى أن ما أثير أو نشر الخميس عن وجود مخاطر تهدد خزان أسوان القديم نتيجة لتوقف مشروع إعادة تأهيل الخزان الذى خصص له قرضا من بنك التعمير الألمانى قيمته 40 مليون يورو، ليس له أساس من الصحة وأن الدراسة التى قام بها المكتب الألمانى سليز جيتر قد أكد على سلامة خزان أسوان فى ظل الموازنات الحالية والتى يتم تنفيذها عليه.

وكانت إحدى الصحف القومية قد نشرت خبرا الخميس تحت عنوان "وزارة الري: 40 مليون يورو بلا صاحب".

وقال العطفي إن الرأى قد استقر بعد اتفاق أراء خبراء الوزارة المصريين وخبراء الجانب الالمانى "المكتب الاستشارى سليز جيتر"، وممثلى بنك التعمير الألمانى إلى ضرورة استمرار أعمال الصيانة للبوابات الخاصة بخزان أسوان والبالغ عددها 65 بوابة، وأنه لا حاجة لتنفيذ أعمال إنشاءات طالما لم يتم تغيير نظم تشغيل الخزان الحالية.

وأفاد الوزير بأنه بناء على ما سبق فقد ارتأت الوزارة أنه لتعظيم الاستفادة من القرض وعدم إهداره فى أعمال ليست فى حاجة لتنفيذها إلى توجيهه للاستفادة منه لتوفير جزء من الاستثمارات المطلوبة لتنفيذ قنطرة أسيوط، والتى تسهم فى تحسين الرى فى مساحة نحو مليونى فدان فضلا عن تحسين الملاحة النهرية وتبلغ تكلفتها حوالى 4 مليارات جنيه، منوها أنه تم الانتهاء من تجهيز مستنداتها، وجارى البت في الترسية تمهيدا للبدء فى التنفيذ بداية أغسطس القادم.

وفيما يتعلق بضرورة إنشاء كوبرى جديد لخطورة المرور على جسم الخزان قال العطفي إن الدراسة أوصت بإنشاء كوبرى بغرض استخدامه كبديل للكوبرى الموجود أعلى الخزان أثناء تنفيذ أعمال الصيانة والتى قد تستلزم غلق الكوبرى كليا أو جزئيا وجارى التنسيق مع الهيئة العامة للطرق والكبارى بوزارة النقل للعمل على وضع تنفيذ الكوبرى فى أولويات الهيئة.

وأكد وزير الموارد المائية والرى الدكتور حسين العطفى أنه لحين تنفيذ الكوبرى فيتم تنفيذ أعمال الصيانة الآن وذلك بالتنسيق مع أجهزة المحافظة ووزارة الداخلية لتنظيم الحركة المرورية أثناء أعمال الصيانة واستخدام الكوبرى المعلق والواقع شمال خزان أسوان كمحور بديل.

وقال العطفى إنه لا صحة لما نشر من أن هناك تعتيم حول مصير القرض حيث تم بالفعل إعادة تخصيصه لإنشاء قناطر أسيوط وذلك بعد التنسيق مع وزارة التخطيط والتعاون الدولى وأيضا الجانب الألمانى، مؤكدا أن ما قامت به الوزارة يأتى تمشيا مع توجهات الدولة بتقليل القروض وتعظيم الاستفادة منها لرفع الأعباء عن كاهلها.

وأكد مجددا على سلامة الحالة الإنشائية والفنية لخزان أسوان وأن وزارة الموارد المائية والرى لا تألوا جهدا فى الحفاظ عليه وتأمين كافة الإمكانيات والأساليب الحديثة والتقنية العالمية فى هذا المجال.

وناشد الوزير وسائل الإعلام تحرى الدقة فيما ينشر منعا لاثارة البلبلة للرأى العام وطرح موضوعات على نحو غير سليم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل