المحتوى الرئيسى

اختطاف 20 إمامًا معتصمًا أمام وزارة الأوقاف

06/23 19:17

كتب- أحمد مرسي:

اتهم الأئمة المستبعدون أمنيًّا من التعيين بوزارة الأوقاف الوزير الدكتور عبد الله الحسيني بالتواطؤ في جريمة اعتداء عدد من البلطجية الذين يحملون الأسلحة البيضاء، ومجموعة من أفراد أمن الوزارة أثناء احتجاجهم عصر اليوم أمام مقر الوزارة ضد تسويف اعتماد تعيينهم بمديريات الأوقاف بالقاهرة والأقاليم.

 

وقالوا لـ(إخوان أون لاين): إن البلطجية قاموا بالتعاون مع أفراد أمن الوزارة بالتعدي على الأئمة المستبعدين أمام مقر ديوان الوزارة، واعتقلوا نحو 20 إمامًا تم اقتيادهم إلى جهة غير معلومة.

 

وقال أحمد سمير عبد العزيز أحد الأئمة المستبعدين لـ(إخوان أون لاين) إنه بعد انتهائهم من أداء صلاة الظهر أمام مقر الوزارة لمواصلة احتجاجهم طاردهم عدد من البلطجية، وأفراد قوات الأمن بالأسلحة البيضاء، واختطفوا أكثر من 20 إمامًا، في الوقت الذي كان يشاهد الحسيني الاعتداء على الأئمة من إحدى النوافذ.

 

وأضاف ياسر عبد العال، أحد المستبعدين أمنيًّا، أن الوزير أعطى وعدًا لنا منذ ثلاثة أسابيع باعتماد تعيناتنا ظهر اليوم؛ لكنه لم يفِ بوعده، موضحًا أن الحسيني ما زال ينفذ سياسات أمن الدولة المنحل بالأوقاف؛ للنيل من هيبة العلماء والدعاة.

 

واستنكر محمد عبد العال، أحد المستبعدين، ما حدث، مؤكدًا أن مطاردتنا أثناء مطالبتنا بحقوقنا الشرعية بعد ثورة 25 يناير إهانة لمصر كلها وللأزهر الشريف وللأوقاف، مؤكدًا استمرار احتجاجاتهم السلمية؛ حتى تنفيذ جميع مطالبهم الشرعية.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل