المحتوى الرئيسى

محكمة الفيوم تسدل الستار على قضية السلاح الميري المسروق

06/23 21:10

الفيوم - أ ش أ - قضت محكمة الفيوم الخميس بمعاقبة سبعة عشر شخصا بينهم ضابط واثنان من الصحفيين وأربعة عشر آخرون بأحكام تتراوح بين السجن لمدة عام وخمسة أعوام.

فيما تم تبرئة خمسة في قضية سرقة أسلحة من أحراز مركز شرطة أبشواى بالفيوم هم: المقدم ناصر عابدين بكر بأمن مطارا لقاهرة والرائد مصطفى السيد طه بأمن المطار وصالح سالم محمد ويسري يوسف وشندي يحى شندي.

وترجع وقائع القضية إلى عام 2010 عندما اكتشفت اللجنة التي شكلها اللواء مرسي عياد مديرأمن الفيوم لنقل عهدة ضابط أحراز بعد صدور حركة النقل، اكتشفت وجود عجز يزيد على 20 قطعة من السلاح الآلي والطبنجات وأسلحة أخرى بمركز أبشواى.

وكانت التحقيقات قد أدانت معاون ضبط المركز وآخرين قاموا بسرقة السلاح بينهم اثنان من الصحفيين و14 آخرين.

وقررت المحكمة خلال جلستها التي عقدتها برئاسة المستشار عاطف رزق رئيس المحكمة معاقبة الرائد وائل حسني (معاون ضبط مركز أبشواى) بالسجن المشدد 5 سنوات والعزل من الوظيفة، والسجن ثلاث سنوات حضوريا لكل من: محمود عبد الجواد إبراهيم، وطلعت محمود محمود وعبد المنعم محمد عبدربه.

والسجن 5 سنوات غيابيا بحق كل من: محمد فتح الله أحمد ويسري محمد محمد "صحفي" وزكي أبو ذكري محمد "صحفي" وياسر إسماعيل أبو طالب ولطفي على محمد ورزق محمد أحمد وعبد النبي إبراهيم على وصبري أحمد محمد ونعيم نعيم الله عدوي وشحاته سليمان محمد ومحمد  ليثي محمد، والسجن لمدة عام حضوريا لكل من: مختار حسين حسن وطارق عادل سعد.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل