المحتوى الرئيسى

مصريون في سجون إسرائيل للمشير:"لا تنسونا"

06/23 13:15

بعث 10 من الأسري المصريين في سجون إسرائيل رسالة الي المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة وكل من رئيس الوزراء عصام شرف ووزير الخارجية الجديد محمد العرابي يطالبون فيها بتحرير جميع الأسرى المصريين في السجون الاسرائيلية

وناشد الأسري القيادة المصرية مبادلتهم هم وعدد من الأسرى الفلسطينيين (7 آلاف أسير) بعميل الموساد ايلان بالجاسوس (إيلان جرابل) ، وانتقدوا النظام السابق الذي قالوا إنهم طالبوه بإطلاق سراحهم مقابل الجاسوس الاسرائيلي السابق عزام عزام ، ولكن تم إطلاق سراح ستة طلاب فقط حينئذ مقابل العميل الاسرائيلي عزام وبقى الاسرى المصريون في السجون.

الأسري قالوا في رسالتهم :"لقد فرحنا كثيراَ بعد انتصار الثورة وفتح معبر رفح وفك الحصار عن شعبنا في غزة ورأينا في انتصار ثورة يناير انتصار للشعب الفلسطيني " ، وأضافوا : "نناشدكم على خلفية وجود العميل الاسرائيلي العمل أولاَ على تحرير جميع الاسرى المصريين في السجون الاسرائيلية وعلى رأسهم عميد الاسرى المصريين الاسير اياد ابو حسنه ، كما ان هناك من المختطفين الصيادين والمفقودين في السجون الاسرائيلية " .

وأشار الاسري المصريون الي أن عملية التبادل بين حركة المقاومة الاسلامية حماس واسرائيل ستشمل عددا من الاسرى الفلسطينين والعرب ، وهناك حوالي 7000 أسير منهم اكثر من 1100 حالة مرضية 63 حالة خطيرة جداَ ، وهناك حالة خاصةهم أسري 48 فلسطين الداخل والقدس والجولان السوري المحتل الذين ترفض اسرائيل شملهم في عملية التبادل...من هنا نناشدكم باسم ثورة يناير المجيدة وعلى أبواب ثورة يوليو العظيمة العمل اولاَ على تحرير الاسرى المصريين وإعادة البسمة والفرحة لأهاليهم...ونأمل من قيادتكم الحكيمة العمل حسب امكانياتكم على تحرير عدد من الاسرى الفلسطينيين مقابل عميل الموساد ايلان رغم علمنا بالضغوط التي تمارسها عليكم الادارة الامريكية...ولكن ما صنعته وأنجزته الثوره أقوى من كل الضغوط" •

نص رسالة إلى المشير طنطاوي من الأسرى المصريين في سجون العدو

رئيس المجلس الأعلى المشير طنطاوي المحترم

رئيس الحكومة السيد عصام شرف المحترم

وزير الخارجية السيد محمد العرابي المحترم

تحيه من قلب فلسطين النابض داخل 48 الى الشعب المصري وثورته المجيدة 28 يناير من أجل كرامة وعروبة وحرية الانسان والشعب المصري والتي تعتبر نصرا للامة العربية والاسلامية بأكملها...

لقد فرحنا كثيراَ بعد انتصار الثورة وفتح معبر رفح وفك الحصار عن شعبنا في غزة ورأينا في انتصار ثورة يناير انتصاراللشعب الفلسطيني...

ولقد توج هذا الانتصار من خلال دوركم الهام والجاد في انهاء حالة الانقسام في صفوف شعبنا واعلان اتفاق القاهرة الذي اثلج صدورنا بوحدة شعبنا..

السيد المشير طنطاوي رئيس المجلس الاعلى للقوات المسلحة ، رئيس الحكومة، وزير الخارجية (مبروك التكليف لسيادتكم).

في الاونة الاخيرة تمكنت المخابرات المصرية من إلقاء القبض على عميل الموساد الاسرائيلي ايلان جبرئيل وتم كشف الدور الذي قام به من فتنة داخل صفوف المصريين بتوجيه من اسياده اعداء مصر والثورة المصرية لضرب وتفتيت النسيج المصري ووحدته، وما قام به من اعمال ادت الى استشهاد عدد من المصريين...

القيادة الحكيمة / نناشدكم على خلفية وجود العميل الاسرائيلي العمل أولاَ على تحرير جميع الاسرى المصريين في السجون الاسرائيلية وعلى رأسهم عميد الاسرى المصريين الاسير اياد ابو حسنه ، كما ان هناك من المختطفين الصيادين والمفقودين في السجون الاسرائيلية...

سيادة المشير،رئيس الحكومة،وزير الخارجية.

لقد كان لنا تجربة مريرة مع النظام السابق حيث لا يعقل بعد أن قمنا ببعث رسالة بخصوص الاسرى المصريين ان يتم اطلاق سراح الطلاب الستة مقابل العميل الاسرائيلي عزام عزام..ويبقى الاسرى المصريون في السجون..ولقد سمعنا وعلمنا اثرها وانعكاستها على اهالي الاسرى..

نورد ذلك انطلاقاَ من المسئولية لتكن قضية العميل ايلان انطلاقة نحو تحرير جميع الاسرى المصريين من السجون الاسرائيلية...

كما اننا لا ننسى ونثمن عالياَ جهودكم الاخيرة وعملكم ودوركم الهام من اجل اتمام عملية التبادل بخصوص الجندي شليط من اجل حرية أسرانا الفلسطينيين ونستمد قوتنا من دعمكم ومساندتكم لقضيتنا...

عملية التبادل بين المقاومه الاسلاميه حماس واسرائيل ستشمل عددا من الاسرى الفلسطينيين والعرب ..هناك حوالي 7000 اسير منهم اكثر من 1100 حالة مرضية 63 حالة خطيرة جداَ ، وهناك حالة خاصة اسرى 48 فلسطين الداخل والقدس والجولان السوري المحتل الذين ترفض اسرائيل شملهم في عملية التبادل...

من هنا نناشدكم باسم ثورة يناير المجيدة وعلى ابواب ثورة يوليو العظيمة العمل اولاَ على تحرير الاسرى المصريين واعادة البسمه والفرحه لاهاليهم...ونأمل من قيادتكم الحكيمة العمل حسب امكانياتكم على تحرير عدد من الاسرى الفلسطينيين مقابل عميل الموساد ايلان رغم علمنا بالضغوط التي تمارسها عليكم الادارة الامريكية...ولكن ما صنعته وانجزته الثورة اقوى من كل الضغوط...

لأن الامة العربية عادت هيبتها بعد ثورة يناير، وانها كانت ضعيفة بضعف مصر،اليوم قوية بقيادة وقوة مصر..تحيتنا الى الثورة والشعب وقيادة مصر المستقبل والامل..والى الامام يا مصر على طريق الحرية...حرية الاسرى..تحيا مصر....

قائمة الأسرى:

سليم حماد جهاد

سليمان هويشل سلامة

رمضان سليمان مطيرات

شتيوي هويشل

سلامة سليمان جهاد طرابين

ايمن محمد يونس

اياد ابو حسنه

سليمان العزازمه

سلطان عبد الرسول

سلمان العزازمه

 

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل