المحتوى الرئيسى

العرابى يصف مخاوف إسرائيل منه بالكلام الفاضى.. ويؤكد: عملت ضمن بعثة مصر فى تل أبيب خدمة لبلدى.. ومصالح المصريين تحدد علاقاتنا بإيران وإسرائيل.. ونواصل دبلوماسية "ناعمة" مع أفريقيا

06/23 12:01

قال السفير محمد العرابى المرشح لمنصب وزير الخارجية إن التخوفات التى أبدتها بعض وسائل الإعلام الإسرائيلية من سيره على نهج الوزير نبيل العربى المتشدد تجاه إسرائيل مجرد تحليلات فردية لناس "فاضية".

وقال العرابى فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع" ردا على ما نشرته صحيفة يديعوت أحرنوت الإسرائيلية التى أعربت عن تخوفها من سير العرابى على نهج الوزير نبيل العربى المتشدد تجاه إسرائيل، "أنا لم أستلم مهامى ولم أبدأ العمل لتخرج تلك التقييمات، ولابد من التروى وعدم استباق الأحداث وأعطونا فرصة نشتغل ومن ثم يأتى التقييم".

وعن حديث الصحيفة نفسها عن عمل العرابى لمدة أربع سنوات نائبا للسفير المصرى فى تل أبيب فى الفترة من 1994 إلى 1998 وأنه من الشخصيات المؤيدة لاتفاقية السلام مع إسرائيل، قال العرابى إن "عملى فى تلك الفترة يأتى ضمن عشقى لمهنتى وعملى الدبلوماسى الذى أخدم من خلاله مصر".

وقال العرابى إن من أهم أولويات المرحلة القادمة العمل على تحقيق رغبات الشعب المصرى والحفاظ على أمننا القومى، رافضا بشدة أن تكون مصر أداة لحصار الفلسطينيين، مضيفا "أن الدبلوماسية المصرية ستواصل عملها من أجل تحقيق مصالح المصريين وأمنهم القومى، لذلك سأكون حريصا على إقامة علاقات متوازنة مع كل القوى بما يخدم مصالحنا" .

وحول العلاقات مع إيران والقوى الكبرى فى الاتحاد الأوروبى وأمريكا، قال العرابى "حريصون على إقامة علاقات متوازنة مع كل القوى بما يخدم مصالحنا".

وكشف "العرابى" عن المحاور التى ستعمل فى ظلها وزارة الخارجية فى الفترة المقبلة رافضا الحديث عن التفاصيل احتراما للفترة المتبقية للوزير العربى، مشيرا إلى أن أول هذه المحاور هو مواصلة الاعتماد على الدبلوماسية الناعمة التى ترتكز على ما تتمتع به مصر من مكانة تاريخية وثقافية تؤهلها فى إقامة علاقات وطيدة مع كل دول العالم.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل