المحتوى الرئيسى

تعليقاتكم: اوباما يقول إن "عقدا من الحروب اقترب من نهايته"

06/23 15:55

أعلن الرئيس باراك اوباما الاربعاء 22 يونيو/حزيران سحب التعزيزات الاميركية التي ارسلت الى افغانستان وعددها 33 الف عسكري بحلول صيف 2012 .

أوباما قال في الخطاب إن اهداف الحرب قد تم تحقيقها مستشهدا بمقتل زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن بالاضافة الى اضعاف تنظيم القاعدة وحرمانها من ملاذ آمن في افغانستان.

الرئيس اوباما تعهد في خطاب للشعب الأمريكي بأن إدارته تنوي التوجه الى البناء الداخلي في الولايات المتحدة، وان عقدا من الحروب يوشك على نهايته، مضيفا "اليوم نلاحظ بارتياح ان الحرب في انحسار".

أوباما اضاف "رغم ان اياما قاتمة لا تزال تنتظر افغانستان، فان سلاما آمنا يلوح في الافق. تلك الحروب الطويلة ستصل الى نهاية مسؤولة".

اوباما تحدث عن ما وصفه بـ"المهمة" في افغانستان في اطار سياسته الخارجية واستراتيجيته الحربية، مذكرا بانه امر بحسب مئة الف عسكري من العراق على ان يتم سحب كامل القوات من هذا البلد بحلول نهاية هذا العام.

وعن استخدام القوة العسكرية للولايات المتحدة في المستقبل لحماية المدنيين والأمن العالمي، قال أوباما أن الخيار امام أميركا هو ليس عدم التدخل على الاطلاق او التدخل لوحدها، وإنما "حشد الدعم الدولي كما في ليبيا حيث لا يوجد لنا جندي واحد في احة المعركة، لكننا ندعم حلفاءنا في حماية الشعب الليبي ومنحه الفرصة لتقرير مصيره".

الخطاب جاء في ظل وضع اقتصادي صعب يعاني منه الاميركيون وتزيد من حدته كلفة النزاعات الخارجية الهائلة.

هل هذه نهاية عقد الحروب التي قادتها الولايات المتحدة منذ 2001؟

هل ما اعلنه اوباما يعكس تغييرات وحسابات استراتيجية جديدة للولايات المتحدة؟ ام انه مناورة سياسية وحتى انتخابية خاصة وان استطلاعات الراي تظهر ان اغلبية من الأمريكان يريدون عودة جنودهم من افغانستان والعراق؟

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل