المحتوى الرئيسى

فرنسا تسعى مجددًا لعقد مؤتمر دولي للسلام الشهر المقبل

06/23 01:54

باريس: قالت مصادر رئاسية فرنسية إن باريس ترغب في الحصول على دعم أوروبي لفكرة عقد مؤتمر دولي للسلام في الشرق الأوسط الشهر المقبل؛ وذلك خلال القمة الأوروبية التي ستعقد يومي الخميس والجمعة 23 و24 يونيو/ حزيران الجاري.

وقالت المصادر الفرنسية في تصريح لوكالة (آكي) الإيطالية للأنباء: "من المشجع لنا أن نحصل على مساندة أوروبية لعقد مؤتمر المانحين لدولة فلسطينية"، مؤكدة أن الفلسطينيين يرغبون في عقد هذا المؤتمر.

وأوضحت أن باريس تبحث الآن عن موعد لعقده قبل نهاية الشهر المقبل بعد أن تم تأجيله؛ حيث كان مقررا عقده الشهر الجاري.

ونوهت المصادر الفرنسية بأن الشروط متوفرة لعقد مؤتمر المانحين، واستدركت قائلة "لا يكون للمؤتمر معنى إلا إذا ترافق مع إطلاق المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين"، مؤكدة على وجود علاقة بين مؤتمر يدعم قيام دولة فلسطينية ومفاوضات تقود إلى إنشائها.

وشددت المصادر على أن الأولوية اليوم تتمثل بمحاولة إطلاق المفاوضات، لأن إحياء هذه المفاوضات قد يثني رئيس السلطة محمود عباس عن الذهاب إلى الأمم المتحدة لطلب الاعتراف بدولة فلسطينية في أيلول/سبتمبر المقبل.

مشيرة إلى أن هناك تقدمًا كبيرًا أحرز في مسألة بناء مؤسسات الدولة الفلسطينية المقبلة، وذلك بفضل برنامج رئيس الوزراء سلام فياض.

جدير بالذكر أنه التغيرات في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا بملفاتها المختلفة تفرض نفسها بقوة على أعمال القمة الأوروبية المرتقبة يومي الخميس والجمعة في بروكسل.

هذا إلى جانب المواضيع الإقتصادية مثل التعامل مع أزمة المديونية في اليونان، وإنشاء آلية خاصة لمساعدة الدول التي تعاني من صعوبات، وما يتطلبه ذلك من تعديل طفيف على معاهدة لشبونة.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل