المحتوى الرئيسى

القذافى: سنحارب الغرب حتى يوم القيامة.. و«الناتو» يرفض وقف الهجمات

06/23 19:47

تعهد الزعيم الليبى معمر القذافى، مساء الاربعاء ، بمواصلة القتال ضد قوات حلف شمال الأطلنطى (ناتو) التى تقوم بشن غارات على عدة مدن ليبية، حتى لو استمر القتال حتى يوم القيامة. وقال القذافى فى تسجيل صوتى بثه التليفزيون الليبى: «إن المعركة ضد الغرب الصليبى ستستمر إلى يوم القيامة»، وأضاف فى إشادة برفيقه القديم الخويلدى الحميدى، الذى أعلنت السلطات الليبية مقتل عدد من أفراد عائلته فى غارات للناتو على مقر إقامته بطرابلس الاثنين الماضى: «لسنا خائفين ولا نبحث عن الحياة أو النجاة، نحن سنصمد والمعركة ستستمر إلى يوم القيامة إلى أن تنتهوا أنتم ونحن لن ننتهى». واستطرد القذافى: «ليس بيننا أى تفاهم بعدما قتلتم أبناءنا وأحفادنا، إننا مسنودون على الحائط، وأنتم (الغرب) تستطيعون أن ترجعوا إلى الوراء»، ثم استدرك مضيفا: «أنتم قلتم نحن نضرب أهدافنا بدقة، أنتم مجرمون وقتلة، وفى يوم ما سنرد عليكم بالمثل وتكون بيوتكم أهدافا مشروعة لنا وستدور الدوائر». وتابع القذافى قائلا: «نحن نبغى الموت أفضل لنا من أنكم موجودون وطائراتكم فوق رؤوسنا، نحن نريد أن نستشهد كلنا»، منددا بما سماه «حملة صليبية على بلد مسلم تستهدف المدنيين والأطفال».

وبعد سلسلة من الأخطاء التى أسفرت عن سقوط قتلى مدنيين بالخطأ فى غارات للناتو اعتبر وزير الخارجية الإيطالى فرانكو فراتينى أن «تعليق العمليات المسلحة أمر أساسى للسماح بمساعدة فورية» فى البلد الذى يقع ضحية نزاع منذ أكثر من 4 أشهر. وهو اقتراح سارعت فرنسا إلى رفضه معتبرة أن وقف العمليات ولو كان لأغراض إنسانية قد يسمح للقذافى «بكسب الوقت وإعادة تنظيم صفوفه». وأعلن الأمين العام للناتو أندرس فوج راسموسن رفضه الطلب الإيطالى وشدد على أن الحلف سيواصل عملياته «لتفادى سقوط عدد آخر لا يحصى من المدنيين». كذلك أعلن قائد عملية «الحماية الموحدة» فى ليبيا، الجنرال الكندى شارل بوشار أن وقف إطلاق النار فى ليبيا كما تطالب إيطاليا، من شأنه أن يسمح لنظام معمر القذافى بإعادة تسليح نفسه.

وفيما أعلنت هيئة الإذاعة البريطانية (بى. بى. سى) نقلا عن مصادر حكومية أن تكلفة العمليات العسكرية البريطانية فى ليبيا حتى الآن بلغت 405 ملايين دولار، قالت صحيفة «إندبندنت» البريطانية، الخميس ، إن الخطر الكامن فى ليبيا هو أن طموحات الناتو تجاوزت قدرته. وقالت: «بعد شهور من بدء العمليات العسكرية للناتو فى ليبيا، ما الذى تحقق؟ بنغازى فى أيدى المعارضة فعلا، ولكن المعارك لاتزال تدور من أجل السيطرة على مصراتة ومازال الوضع يتسم بالجمود، فلا استطاع القذافى هزيمة المعارضة ولا هى استطاعت هزيمته».

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل