المحتوى الرئيسى

مصدر: تحميل ديون "النصر للسيارات" لصالح "الأهلى" لتصفية الشركة

06/23 00:35

قال مصدر بالجهاز المركزى للمحاسبات، إن الشركة القابضة للصناعات المعدنية اتجهت إلى تصفية شركة النصر للسيارات، وبيع أصولها وتسريح العمالة الموجودة بها، وإخراجهم بنظام المعاش المبكر دون مبرر واضح، وتحميلها بديون تاريخية معدومة، ليس لها أساس فى الواقع الفعلى، بتخطيط من رئيس الوزراء الأسبق أحمد نظيف ووزير الاستثمار السابق محمود محيى الدين، وأن الأخير اتجه إلى تصفية الشركة لصالح البنك الأهلى.

وكشف المصدر، الذى رفض نشر اسمه، أن مديونية النصر للسيارات تم تضخيمها على غير حقيقتها دون أن تكون مدرجة ضمن الحسابات الرسمية للبنك الأهلى، وأنها كانت مدرجة ضمن بند المديونيات المهمشة والشهادات التى كانت ترد للشركة من البنك برصيد المديونية كانت بناء على طلب الشركة دون أن تكون مختومة من قبل البنك، وكانت ودائع النصر للسيارات فى تلك الفترة لدى البنك الاهلى نحو 120 مليون جنيه، ولم يوقع الأخير حجزا عليها.

وأشار المصدر إلى أن المديونية الحقيقة للشركة بلغت نحو 846 مليون جنيه، وليست كما تدّعى الشركة أنها 1.25 مليون جنيه، وذلك وفقا لقرار لخطاب المهندس أحمد عبد الغفار رئيس مجلس إدارة الشركة والعضو المنتدب عام 2006، موضحا أن الزيادات والفوائد السنوية لا تتعدى مبلغ 13.3 مليون جنيه سنويا، بما يؤكد أن هناك أكثر من 350 مليون جنيه لا يعرف أحد مصيرها.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل