المحتوى الرئيسى

فرنسا تقول انها ستبدأ سحب قواتها تدريجيا من أفغانستان

06/23 16:31

باريس (رويترز) - قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي يوم الخميس انه سيسير على خطى الولايات المتحدة في بدء انسحاب تدريجي للقوات من أفغانستان في خطوة قد تعزز شعبيته قبل حملة انتخابية في 2012 .

وقال ساركوزي ان القوات التي أرسلت للدعم ستبدأ في العودة في إطار زمني مشابه لانسحاب القوات الامريكية. وقال الرئيس الامريكي باراك اوباما يوم الأربعاء ان بلاده تخطط لسحب 33 الف جندي من أفغانستان بحلول أواخر 2012 .

وقال مكتب ساركوزي في بيان صدر عقب اتصال هاتفي له مع اوباما "ستبدأ فرنسا انسحابا تدريجيا لقوات الدعم التي أرسلت الى أفغانستان بشكل متناسب وفي إطار زمني مُشابه لانسحاب التعزيزات الامريكية."

وقالت فرنسا التي تنشر نحو أربعة الاف جندي في أفغانستان وقتل من جنودها هناك 62 انها ستبدأ اعادة انتشار القوات وتسليم المناطق التي تسيطر عليها للجيش الافغاني في 2011 .

واتفق زعماء حلف شمال الاطلسي في نوفمبر تشرين الثاني على إنهاء العمليات القتالية وتسليم المسؤوليات الامنية للقوات الافغانية بحلول نهاية 2014. وكان قد تعهد ببدء سحب القوات الامريكية اعتبارا من يوليو تموز 2011 .

وقال وزير الدفاع الفرنسي جيرار لونجيه للصحفيين في معرض باريس الجوي اليوم ان الانسحاب الفرنسي سيبدأ في الاشهر القادمة لكن التفاصيل ستكون سرية حتى لا تتوفر معلومات لمقاتلي طالبان.

وتشارك القوات الفرنسية في حرب أفغانستان التي تقودها الولايات المتحدة وحلف الاطلسي منذ عام 2001 ويتزايد الاحباط في الدوائر السياسية والشعبية من الحملة.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته مؤسسة (بي.في.ايه) بعد مقتل زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن في مايو ايار أن 55 في المئة من الفرنسيين يؤيدون الانسحاب.

ومن المتوقع أن يعلن ساركوزي في الاسابيع الاخيرة من عام 2011 أنه سيخوض انتخابات الرئاسة لولاية ثانية في ابريل نيسان 2012 .

وقد يعزز الانسحاب المبكر من افغانستان فرصه في المعركة التي يتوقع أن تكون صعبة في مواجهة اليسار الذي نشط من جديد وفي ظل تزايد التأييد لليمين المتطرف على حسابه.

وتقدم ساركوزي في استطلاعات الرأي منذ خرج دومينيك ستروس كان من المنافسة في انتخابات 2012 بسبب فضيحة اعتداء جنسي لكن ساركوزي لا يزال واحدا من أقل رؤساء فرنسا شعبية منذ عقود.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل