المحتوى الرئيسى

المنافسة تشتعل بين «البرادعى والعوا وشفيق وأبوإسماعيل» فى استطلاع «المجلس العسكرى»

06/22 23:03

قررت الحملة الانتخابية لدعم ترشيح الدكتور محمد البرادعى رئيساً للجمهورية، توزيع وثيقة البرادعى لحقوق الإنسان، فى المساجد والميادين الكبرى عقب صلاة الجمعة المقبلة، على أن يستمر توزيعها خلال الفترة المقبلة. وأورد بيان الحملة أن الوثيقة التى اقترحها البرادعى لتضمن الحقوق الأساسية للمواطنين لابد أن يتعرف عليها المصريون بشكل موسع لمناقشتها وإبداء رأيهم فيها.

من جانبه، انتقد الدكتور محمد البرادعى، المرشح المحتمل لانتخابات الرئاسة، إنفاق مليارات الجنيهات على تصنيع الأسلحة النووية سنوياً، فى الوقت الذى يعانى فيه العالم من فقر مدقع، وقال عبر رسالة كتبها على صفحته الخاصة على موقع «تويتر»، إنه بينما يعيش نصف سكان العالم على 2 دولار يومياً، تُنفق مئات المليارات على الأسلحة النووية كل عام.

من جهة أخرى، زادت حدة المنافسة بين البرادعى والدكتور محمد سليم العوا فى استطلاع الرأى حول مرشحى رئاسة جمهورية مصر العربية لعام 2011، الذى تجريه صفحة المجلس الأعلى للقوات المسلحة على موقع «فيس بوك»، إذ وصلت نسبة المؤيدين للبرادعى إلى 33٪ بإجمالى 46581 صوتاً، فيما حصل الدكتور سليم العوا على 21٪ بإجمالى 30217 صوتاً، وجاء فى المركز الثالث الدكتور أحمد شفيق، رئيس الوزراء السابق، بنسبة 12٪ بإجمالى 17091 صوتاً، وحصل الداعية الإسلامى حازم أبوإسماعيل على نسبة 10٪ بإجمالى 13889 صوتاً، وفقاً لنتيجة الاستطلاع على الصفحة الرسمية للمجلس الأعلى للقوات المسلحة حتى الثانية ظهراً.

يذكر أن أكثر من صفحة اتخذت اسم المجلس الأعلى للقوات المسلحة وأجرت الاستطلاع عليها وتباينت نتائجها بشكل مختلف عن نتيجة الصفحة الرسمية للمجلس، حيث تقدم البرادعى بنسبة 31٪، فيما وصلت نسبة العوا إلى 30٪ واحتل أبوإسماعيل المركز الثالث بنسبة 12٪، فيما جاء شفيق فى المركز الرابع بنسبة 9٪.

وتبادل أنصار كل من البرادعى والعوا الاتهامات بالتصويت على الاستطلاع أكثر من مرة، حيث اتهم مؤيدو البرادعى أنصار العوا باستخدام برناج «فيس بوك ديفيل» الذى يسمح لهم بالتصويت أكثر من مرة، فيما اتهم مؤيدو العوا أنصار البرادعى بالدخول عبر أكثر من حساب على «فيس بوك» والتصويت لأكثر من مرة على الاستطلاع.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل