المحتوى الرئيسى

«الخضيرى»: «الدستور أولاً» يثير طمع العسكريين فى «السلطة»

06/22 22:33

قال المستشار محمود الخضيرى، نائب رئيس محكمة النقض السابق، إن الغلبة فى الانتخابات المقبلة لن تكون لجماعة الإخوان المسلمين، وإنهم لن يحصلوا على نسبة تتعدى 30٪ من المقاعد.

وأيد «الخضيرى» إجراء الانتخابات البرلمانية أولاً، ثم انتخاب جمعية تأسيسية تضع الدستور الجديد، محذراً من أن وضع الدستور أولاً يكرر كارثة 1952، لأن وضع الدستور يستغرق وقتاً طويلاً يصل إلى أكثر من عام، وهذا يعنى أن فترة الحكم الانتقالى ستطول على المجلس العسكرى، ما يجعل السلطة «مطمعاً» للعسكريين، وتتكرر نفس الأخطاء التى حدثت فى عام 1952 بسبب طول مدة الحكم الانتقالى.

وقال «الخضيرى» - لـ«المصرى اليوم» - إن الجدل والانقسام الدائر حالياً بين القوى السياسية حول هذا الأمر لا شك يسعد إسرائيل، لأنها تتمنى أن تفشل الثورة وتعود مصر إلى حكم الديكتاتورية من جديد.

وأوضح أن الديمقراطية لها مساوئ وميزات، فمن مساوئها أن الشعب قد يختار خطأ مثلما فعل الشعب الأمريكى فى اختيار بوش الابن لرئاسة الجمهورية، لكن من ميزاتها تصحيح الخطأ، وهو ما حدث فعلاً عندما اختار الشعب باراك أوباما.

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل