المحتوى الرئيسى

5 "قلل مندسة".. الدليل العصري لإلغاء الدوري المصري

06/22 22:06

دبي - خاص (يوروسبورت عربية)

هنيئاً للشغب والمشاغبين.. هنيئاً للبلطجة والبلطجية.. هنيئاً لكل من أراد إفساد الدوري الممتاز وكرة القدم في مصر.. فقد أتى قرار استئناف المسابقة بعد ثورة 25 كانون الثاني/يناير ليُعطي الضوء الأخضر للمفسدين في البلد لتحويل ملاعب كرة القدم إلى ساحات للسباب وخلع الملابس والتكسير والتحطيم.

ما حدث - ومازال يحدث - منذ اتخاذ هذا القرار حتى الآن يُثبت أنه كان مبنياً على "اللا دراسة" و"اللا تخطيط" و"اللا رؤية للمستقبل القريب"، وأنه تعامل مع مسابقة بنظرةٍ متعالية لا تُقدّر حجم المخاطر التي قد تقع بسببه من ناحية، وبنظرةٍ متفائلة أكثر من اللازم من ناحيةٍ أخرى.

 

المشاغبون يكتسحون

ومع اقتراب الموسم من نهايته تلوح في الأفق دلائلٌ كثيرة على أن اكتمال المسابقة أمرٌ صعب، وأن فرص متعددة للمتضررين لإفساد الدوري الممتاز وقلب طاولته على رأس اتحاد الكرة المتخبط كثيرةٌ جداً، وليست هناك عوامل مساعدة أفضل من الانفلات الأمني والتراخي في تعقب المشاغبين، و"مياعة" اتحاد الكرة في عقاب الأندية التي تسعى لسكب زيت الدوري على ناره، وردع جماهيرها المشاغبة.

الفرصة الآن مواتية للمشاغبين لإفساد مباريات فرقهم وإفساد المسابقة، ولأننا نعشق لفظة "القلة المندسة" حتى لو كانت تعبر عن "الأغلبية الظاهرة"، فإن كل هؤلاء من مصلحتهم إلغاء الدوري الممتاز:

1- "قلة مندسة" من جماهير الزمالك، بعد أن شعرت أن بساط الدوري ينسحب من تحت أقدامها، ويطير على طبقٍ من ذهب إلى الغريم التقليدي الأهلي.

2- "قلة مندسة" من عشاق الإسماعيلي، الذي خرج من حلبة المنافسة رسمياً، ومارس هوايته المفضلة في السقوط أمام الصغار في نهاية الموسم وفقد فرص الصراع على الصدارة.

3- "قلة مندسة" من محبي الاتحاد السكندري، الذي أصبح على مشارف الهبوط إلى الدرجة الثانية، لكن "سيد البلد" يُعامل معاملة الكبار "المحرم هبوطهم"، وكأنه أتى من كوكب ثانٍ وعلى الجميع أن يمد له يد العون لكي يبقى مزيناً الدوري الممتاز.

4- "قلة مندسة" من مناصري المصري البورسعيدي الذي يحتل حالياً المركز السابع، بينما يرى هؤلاء أن الصدارة هي مكانه الطبيعي دون أدنى شك.

5- "قلة مندسة" من المسؤولين عن الأمن في الملاعب والذين يتركون الحبل على الغارب للمشاغبين يفعلون ما يشاؤون من إتلاف وسباب دون أن يُلقوا القبض عليهم عن بكرة أبيهم.

 

أهم أخبار مصر

Comments

عاجل